استمرار ارتفاع إشغال منتجعات وفنادق جدة بعد العيد

استمرار ارتفاع إشغال منتجعات وفنادق جدة بعد العيد

رغم تراجع الطلب على إشغال الفنادق والمنتجعات والاستراحات السياحية في جدة، بعد مغادرة راغبي قضاء إجازة عيد الفطر في جدة، وبعد أن قضى بعضهم العشر الأواخر من رمضان بجوار الحرم المكي الشريف، إلا أنه حافظ على معدلاته المرتفعة معتمدًا على المواصلين من الموظفين لقضاء إجازاتهم الصيفية في جدة خصوصًا المدرسين الذين تمتد عطلاتهم حتى بداية شهر محرم القادم، إضافة إلى استقبالها العديد من معتمري الخارج الراغبين في قضاء وقت بها للتسوق قبل مغادرتهم المملكة، وصاحب هذا الإقبال ارتفاع في أسعار الإيجار اليومي والأسبوعي.

» تفاوت الأسعار


وقالت لـ «اليوم» المستشارة في التسويق الفندقي والسياحي منال هاشم البار: خلال فترة العيد تكون نسبة الإشغال مرتفعة بمدينة جدة، تصل في بعض المواقع إلى قرابة 100% في بعض المناطق والمنتجعات، فيما تتراوح الأسعار بين 2000 ريال في الليلة بالفنادق والمنتجعات ذات الخمسة نجوم، ويصل السعر إلى 500 ريال في الليلة بالفنادق والأجنحة الفندقية ذات الأربعة نجوم، ويعود السبب لموقع الفندق والخدمات التي يقدمها للعميل من إطلالات مباشرة على شاطئ البحر والكورنيش لغرف ومطاعم الفندق، وقربه من الأماكن المهمة، التي يقصدها زوار مدينة جدة وغيرها من الخدمات، التي تميّز كل فندق عن غيره وتتسابق كافة الفنادق والمنتجعات والاستراحات بتوفير الأفضل للعملاء من خلال معرفة ما يحتاجه العميل، مؤكدة أن القطاع السياحي قطاع مهم وذو مردود استثماري كبير، وهناك تنافس كبير بين الفنادق والمنتجعات والشركات، التي تدير هذه القطاعات؛ لتوفير كافة احتياجات العملاء لجذبهم بتلبية متطلباتهم وفق ميزانياتهم.

» انطلاق الحجوزات

وأضافت البار إن الحجوزات بدأت منذ وقت سابق، حيث وصل العديد من الفنادق والمنتجعات إلى نسبة إشغال مكتملة إلى 100%، التي تكون من فئة الخمسة نجوم، والمنتجعات التي تمتاز بخدمات نوعية تلبّي احتياجات السياح والزوار، فيما تبٍقى نسب محدودة في الفنادق والمنتجعات الأقل في التصنيف، إضافة إلى أن الاستراحات الفردية تعتبر خيارًا لتجمّعات العائلات والمناسبات اليومية للأسر في أغلب مدن ومحافظات المملكة.

» الطاقة الاستيعابية

وكان فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بجدة قد كشف عن ارتفاع الطاقة الاستيعابية لمنشآت الإيواء في جدة إلى إمكانية استضافة 100 ألف نزيل في الليلة الواحدة، وذلك نتيجة لانتعاش الاستثمارات السياحية في القطاع الفندقي مؤخرًا، فيما بلغ إجمالي عدد مرافق الإيواء في جدة حاليًا 923 منشأة إيواء، وبإجمالي 44207 غرف وأجنحة، وبطاقة تستوعب 99 ألف نزيل في وقت واحد، إضافة إلى أنها أكدت أن هناك فرقًا ميدانية مهمتها المتابعة والتأكد من الخدمات المقدمة لنزلاء مرافق الإيواء السياحي من فنادق ووحدات سكنية مفروشة.
المزيد من المقالات
x