الأهلي والمرحلة القادمة!!

الأهلي والمرحلة القادمة!!

السبت ٠٨ / ٠٦ / ٢٠١٩
لبناء منظومة متكاملة وعمل مؤسساتي يتفرع منه التنظيم الإداري والفني، ويظهر من خلال ذلك النتاج بأن النادي يسير وفق منهجية واضحة وصحيحة، ولا يحدث ذلك الأمر إلا بأن يكون لديك «قائد بارع» يشرف ويتابع بخبرته وحنكته الإدارية على ذلك العمل عن قرب، والذي يستطيع أن يصل به في نهاية المطاف إلى النتائج الملموسة على أرض الواقع، ولا شك أن عودة الأمير منصور بن مشعل لعشقه الأهلي وبما أنه متيم بحب هذا الكيان العظيم وأحد رجاله الأوفياء، فقد بدأت البوادر الإيجابية تظهر تدريجيا على فريق كرة القدم والذي كان يصارع المشاكل من كل حدب وصوب خلال الموسمين الماضيين، فتسارع وتيرة العمل وتلبية احتياجات الفريق من الأجهزة الفنية والإدارية والاستقطابات المتميزة في بعض الخانات وفق احتياجات المنظومة الكروية في الفترة القادمة هو ما ينتظره العشاق، وإن كانت اللبنة الأولى والمبشرة للأهلاويين هي التعاقد مع أحد المدربين الأكفاء وقد تم تأجيل الإعلان الرسمي عن ذلك لأيام معدودة، وإن كانت المؤشرات تشير إلى أنه الكرواتي برانكو، مما يدل على أن الأمور تسير على قدم وساق وفي الطريق الصحيح، ويبقى فقط الانتهاء من مراكز نقاط الضعف والتي طالت معاناتها وكانت أحد الأسباب الرئيسية منذ أعوام في خسائر الفريق، والأمر لا يخفى على الجماهير الرياضية عامة والجماهير الأهلاوية خاصة والتي ملت من مستوى وأداء البعض منهم، والذين تحصلوا على «فرص كافية» ولم يقدموا ما يشفع لهم بالبقاء، فمرحلة التجديد تتطلب نجوما بارزين في بعض المراكز المهمة والدفع بعناصر مميزة ودماء جديدة تحدث الفارق، وهو الأمر الحتمي لمواكبة قوة المنافسة للموسم القادم، وإن كنت أرى أن الدوريات العربية مليئة بالنجوم فلذلك لو تم التعاقد منها فهو أفضل للفريق؛ كون أكثر اللاعبين معروفة مستوياتهم وتكمن السهولة في التفاوض والتعاقد معهم، وبما أن الموسم الرياضي سيبدأ بعد شهرين من الآن فإن السرعة في التعاقدات وإنهاء متطلبات المنظومة بأكملها سيضفي كثيرا من الارتياح «لعشاق قلعة الذهب» والتي تمني النفس بأن يكون الفريق صاحب شخصية وهيبة وقوة داخل الميدان ومنافسا على جميع البطولات، فكل ذلك إن تم سيعطي مزيدا من الارتياح على جاهزية الفريق للموسم القادم بطريقة سلسلة وفقا لتطلعات المرحلة المقبلة والتي تكمن صعوبتها بأن الأندية المنافسة هي الأخرى مستعدة لخوض غمار المنافسات المحلية، لذا ستكون عوامل الإثارة والندية أبرز عناوين الموسم الرياضي القادم!!.
المزيد من المقالات
x