الحرف اليدوية وفنون الأحساء ضمن أجندة اجتماع اليونسكو

الحرف اليدوية وفنون الأحساء ضمن أجندة اجتماع اليونسكو

الجمعة ٧ / ٠٦ / ٢٠١٩
تشارك أمانة الأحساء في الاجتماع السنوي الثالث عشر للمدن الأعضاء في شبكة المدن المبدعة التابعة لمنظمة اليونسكو العالمية، والذي سيُقام خلال الفترة بين 9 و15 يونيو الحالي في مدينة فبريانو الإيطالية، وذلك بحضور عمداء وممثلين من 180 مدينة مبدعة من 72 دولة حول العالم، لاستعراض الممارسات والخبرات ومناقشة دور الإبداع والثقافة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 الصادرة من الأمم المتحدة.

وتأتي المشاركة بدعم من وزير الشؤون البلدية والقروية د. ماجد القصبي، كون الأحساء عضوا في الشبكة في المجال الإبداعي الخاص بالحرف اليدوية والفنون الشعبية، وسيتخلل الاجتماع الدولي عرض تجربة الأحساء في المحافظة على التراث كأول مدينة خليجية والثالثة عربياً، عبر العديد من البرامج التنفيذية والمساهمات المجتمعية من المهرجانات، الهادفة إلى أهمية الثقافة والإبداع في تشكيل مدن المستقبل ودور الحرف والفنون في التنمية الحضرية المستدامة. كما أكد المهرجان دور الإبداع والثقافة في تنفيذ الهدف 11 من أجندة الأمم المتحدة 2030 للتنمية المستدامة والذي يهدف إلى (جعل المدن أكثر إنسانية وشمولية وأمانا واستدامة)، وإبراز الرغبة الحقيقية والحماس لتنفيذ خطة الأحساء المبدعة من قبل فريق العمل المشترك والمشكل من 10 قطاعات حكومية وخاصة، مما يمكن من تحقيق أهداف الشبكة.

بدوره، أوضح أمين الأحساء - رئيس الوفد في الاجتماع - م. عادل الملحم، أن الأمانة تسعى في تعميق دورها المجتمعي في تقديم الخدمات للحرفيين وإشراكهم في معظم المناسبات والمهرجانات والفعاليات، نظير ما تمتلكه الأحساء من المقومات الإبداعية ما يجعلها في مصاف نظيراتها من دول العالم، مشيداً بالدعم والمتابعة لعضوية الأحساء في شبكة المدن المبدعة من لدن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، والمتابعة الكريمة والمستمرة من سمو محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي.

يُشار ألى أن الوفد المشارك في الاجتماع سيضم منسق الأحساء في شبكة المدن المبدعة م. أحمد المطر، ومدير مكتب التراث العالمي بالأحساء م. علي السليمان.