رئيس الوزراء الدنماركي يسلم استقالته

رئيس الوزراء الدنماركي يسلم استقالته

الخميس ٠٦ / ٠٦ / ٢٠١٩
سلم رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن، استقالته، بعد إجراء الانتخابات التي شهدت خسارة كتلته الحاكمة التي تنتمي لتيار يمين الوسط، أمام المعارضة ذات الميول اليسارية.

وسيظل راسموسن رئيسا للحكومة المؤقتة.


وبعد اجتماعه مع الملكة مارجريت، وولي العهد فريدريك، لإبلاغهما بقراره، قال راسموسن للصحفيين إنه "ليس لديه أدنى فكرة" عن التوقيت الذي يمكن أن تتولى فيه حكومة جديدة السلطة.

وسوف تلتقي الملكة مع الأحزاب لتعلن عمن يجب أن يحاول تشكيل حكومة.
المزيد من المقالات
x