تهيئة شاطئ العقير ومرافقه لاستقبال الزوار

تهيئة شاطئ العقير ومرافقه لاستقبال الزوار

الاثنين ٠٣ / ٠٦ / ٢٠١٩
أنهت أمانة الأحساء ممثلة في بلدية العقير استعداداتها لاستقبال مرتادي وزوار شاطئ العقير خلال أيام عيد الفطر المبارك، من خلال تهيئة الشاطئ ومرافقه لراحة الجميع نظرا لما هو متوقع أن يشهده الشاطئ من إقبال كبير خلال هذه المناسبات من الأعياد والإجازات من داخل الأحساء وخارجها من مناطق ومدن المملكة ومن السياح.

وذكر المتحدث الرسمي لأمانة الأحساء خالد بووشل لـ«اليوم»: أن أمانة الأحساء ممثلة في بلدية العقير عملت خلال الفترة الماضية على إكمال الاستعدادات لاستقبال زوار شاطئ العقير أيام عيد الفطر المبارك، مؤكدا أن الاستعدادات شملت أعمال الصيانة لمرافق الشاطئ من دورات المياه والإنارة ومظلات الجلوس على امتداد الشاطئ وألعاب الأطفال وتجهيز المسطحات الخضراء ونظافتها والتأكد من وسائل السلامة.


وأكد المكلف بأعمال بلدية العقير م. محمد الزريجة أنه تم وضع خطة لاستقبال زوار شاطئ العقير خلال أيام عيد الفطر المبارك تم من خلالها العمل على تقسيم الشاطئ ومداخله إلى قسمين قسم مخصص للعائلات والقسم الآخر للعزاب، موضحا أن هناك فرقا ميدانية تابعة للبلدية تعمل على مدار اليوم لخدمة الجميع.

ودعت أمانة الأحساء من خلال اللوحات الإرشادية إلى أهمية المحافظة على المرافق العامة وأهمية المحافظة على نظافة الشاطئ.

وتعتبر الاستراحة العائمة بشاطئ العقير منطقة جذب للزوار ممن يجدون فيها موقعا للجلوس والتقاط الصور التذكارية كون هذه الاستراحة تكون فوق مياه البحر، وتشكل البحيرات الاصطناعية بالشاطئ مواقع جذب لكثير من الزوار، خصوصا العائلات.
المزيد من المقالات
x