آلاف الجزائريين يتظاهرون للمطالبة برحيل رئيسا الدولة والحكومة

آلاف الجزائريين يتظاهرون للمطالبة برحيل رئيسا الدولة والحكومة

الجمعة ٣١ / ٠٥ / ٢٠١٩
خرج آلاف الجزائريون اليوم في مسيرات سلمية، في الجزائر العاصمة ومدن اخرى، تطالب برحيل بقايا النظام القديم واصلاح نظام الحكم قبل اي انتخابات رئاسية.

ورفع المتظاهرون في ساحة البريد المركزي وساحة موريس أودان بقلب العاصمة الجزائر، شعارات تدعو الى فترة انتقالية ورحيل حكومة رئيس الوزراء الحالي نورالدين بدوي، ورئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح كونهما من بقايا نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.


ومنذ 22 فبراير الماضي، تعد هذه الجمعة ال15 التي يخرج فيها الجزائريون بكثافة الى الشارع للتأكيد على ضرورة اصلاح نظام الحكم وبدء صفحة جديدة تضع حد للفساد المستشري في دواليب الإدارة والاقتصاد.

كما دعا المتظاهرون في العاصمة قيادة الجيش الجزائري الى مرافقة الحراك الشعبي من خلال تسريع وتيرة التغييرات وعدم إطالة عمر الأزمة التي تجاوزت شهرها الثالث، دون ان يتحقق انتقال حقيقي للسلطة من بقايا النظام السابق، وهذا رغم عزوف الشخصيات الحزبية والسياسية عن المشاركة في الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 4 يوليو القادم.
المزيد من المقالات
x