مدينة الحجاج بحالة عمار تستقبل 7 آلاف معتمر عراقي

مدينة الحجاج بحالة عمار تستقبل 7 آلاف معتمر عراقي

الجمعة ٢٤ / ٠٥ / ٢٠١٩
أثنى عدد من المعتمرين العراقيين الذين قدموا عبر مدينة الحجاج بحالة عمار لتأدية مناسك العمرة في شهر رمضان الكريم، على الدور الذي تقوم به حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد -حفظهما الله- لراحة وطمأنينة وأمن وأمان ضيوف الرحمن.

وقالوا عقب إنهاء إجراءات استقبالهم وتوديعهم عبر مدينة الحجاج بحالة عمار إن ما شاهدناه من خدمات ولمسناه من تعامل يؤكد أن حكومة المملكة العربية السعودية حريصة على راحة ضيوف الرحمن ليؤدوا نسكهم بيسر وسهولة.


وأكد يوسف ناجي، القادم من مدينة تكريت، أن الجهود التي شاهدها في مدينة الحجاج تعتبر مؤشرا حقيقيا على نوعية الخدمات التي تنتظر المعتمرين والزائرين أثناء وصولهم للحرمين، كما أكد أن المعتمرين العراقيين يعون حجم الجهود المبذولة لهم ويفخرون بها.

وعن سلاسة الخدمات المقدمة لهم وسرعة الإنجاز قال «ناجي»: نعم لقد تأخرنا في إنهاء إجراءاتنا لسبب بسيطٍ ونبيل، حيث أصر العاملون في مدينة الحجاج على تناولنا طعام الإفطار معهم، وأكرمونا كما هي عادة هذا الوطن وأبنائه، بعدها قاموا مشكورين ومأجورين -بإذن الله- بإنهاء كافة الإجراءات الخاصة بنا دون أي تأخير ولله الحمد.

فيما رفع دُريد عبدالأمير، القادم هو وأسرته عبر المدينة، شكره وتقديره لكل الجهات العاملة في مدينة الحجاج على ما قدموه من رعاية شاملة لهم، ووفروه من خدمات متكاملة، وما سخروه من إمكانات وجندوه من طاقات بشرية وآلية، من أجل خدمتهم وراحتهم، وتيسير رحلة العمرة عليهم منذ وصولهم إلى مدينة الحجاج وحتى مغادرتهم لها باتجاه الحرمين الشريفين.

وشاركه الرأي العراقي محمود الشافي الذي نوه بالجهود الكبيرة التي يبذلها العاملون في مدينة الحجاج بحالة عمار، الذين لم يتركوا على حد وصفه شيئا للصدفة، بل أغدقوا على ضيوف الرحمن سيلا من التعامل الراقي والعمل الدقيق.

من جهته، قال مدير المناوبات بجوازات منفذ حالة عمار النقيب سيف بن لاحق عسيري: إن الإدارة قد استقبلت خلال النصف الأول من شهر رمضان المبارك ما يزيد على 22 ألف معتمر ومعتمرة، سبعة آلاف منهم وأكثر من الجنسية العراقية، حيث تم تقديم كافة الخدمات والتسهيلات لهم وفق الآلية المتبعة والعمل المناط من الإدارة.

فيما أكد مدير جوازات منطقة تبوك العميد سعيد بن محمد القحطاني، أن الجوازات قد وفرت كافة الدعم البشري والفني لخدمة ضيوف الرحمن القادمين عبر مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار والمغادرين عبرها.

وقال: إن الجوازات تقدم خدماتها وسط منظومة من الأعمال والتسهيلات التي تقدمها جميع الأجهزة الحكومية المشاركة في مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار، بمتابعة وإشراف صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك المشرف العام على أعمال الحج والعمرة بمنفذ حالة عمار، وتوجيه سموه ببذل الجهود كافة لخدمة ضيوف الرحمن على أكمل وجه امتدادا لما تحقق من نجاحات سابقة، منوها بمتابعة مدير عام الجوازات اللواء سليمان بن عبدالعزيز اليحيى لأعمال جوازات المنطقة وجهودها في مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار لتسهيل خروج وعودة ضيوف الرحمن إلى أوطانهم سالمين غانمين.
المزيد من المقالات
x