«الحج»: زيادة الطاقة الاستيعابية مع رؤية 2030 إلى 30 مليون معتمر

«الحج»: زيادة الطاقة الاستيعابية مع رؤية 2030 إلى 30 مليون معتمر

الخميس ٢٣ / ٠٥ / ٢٠١٩
أكد وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الزيارة محمد البيجاوي على ما تبذله المملكة من جهود حثيثة، وتنفيذ المشاريع العملاقة التي تسهل على قاصدي الحرمين الشريفين أداء مناسكهم من مختلف أقطار العالم وسط منظومة متكاملة من الخدمات والترتيبات، تشترك فيها مختلف قطاعات الدولة وفي طليعتها وزارة الحج والعمرة التي تسخّر جميع طاقاتها وإمكاناتها المادية والبشرية لخدمة ضيوف الرّحمن. ونوه بيجاوي إلى أن المملكة لا تدخر وسعاً في بذل كل ما في وسعها لتلبية احتياجات ضيوف الرحمن وتحقيق تطلعاتهم، في الوقت الذي أدخلت فيه رؤية المملكة 2030 قطاع الحج والعمرة والزيارة في قائمة أولوياتها والانتقال به من ثقافة العمل الموسمي إلى ثقافة العمل على مدار العام، وتحويل موسم العمرة والزيارة إلى صناعة احترافية يستفيد منها مستقبل هذا القطاع الحيوي. وقال: إن المملكة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - رسمت خارطة طريق نحو تنمية وطنية مستقبلية شاملة ومتكاملة، متوسعة في تنفيذ حزم المشاريع الخدمية، منها على سبيل المثال لا الحصر، تطوير المطارات وزيادة طاقتها الاستيعابية، كما أطلقت مشروع «مترو مكة المكرمة»، استكمالاً لمشروع قطار المشاعر المقدسة وقطار الحرمين. وبين أن منظومة شبكة النقل أنشئت من أجل تسهيل الوصول إلى الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، وتمكين ضيوف الرحمن من أداء فريضة الحج والعمرة والزيارة بكل يسر وسهولة، مما كان له الأثر -بفضل الله- في تضاعف عدد المعتمرين والزوار من خارج المملكة خلال العقد الماضي الذي بلغ (8) ملايين معتمر وزائر وسط توقعات لوصول العدد في ظل رؤية المملكة 2030 إلى (30) مليون معتمر وزائر.
المزيد من المقالات
x