جسر الملك فهد يحتفي بـ 120 من أبناء شهداء البحرين

جسر الملك فهد يحتفي بـ 120 من أبناء شهداء البحرين

الأربعاء ٢٢ / ٠٥ / ٢٠١٩
انطلاقا من حرص واهتمام المؤسسة العامة لجسر الملك فهد بتفعيل دور المسؤولية الاجتماعية تجاه الأطياف المختلفة بالمجتمع.

استضافت المؤسسة العامة لجسر الملك فهد أمس الثلاثاء 120 من أبناء شهداء الواجب بمملكة البحرين، وذلك خلال حفل إفطار شاركت به المؤسسة الخيرية الملكية ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية وجمعية السنابل لرعاية الأيتام، وحضر الحفل عدد من أصحاب المعالي ورجال الأعمال والإعلاميين وعدد من مسؤولي المؤسسة العامة لجسر الملك فهد.


وتضمن حفل الإفطار تقديم عرض فيلم عن جسر الملك فهد وأهم الإنجازات المتحققة والدور الأساسي الذي يقوم به الجسر لربط المملكتين الشقيقتين، وكرمت المؤسسة المحتفى بهم من الأيتام وأبناء الشهداء وجرى توزيع الهدايا عليهم بمناسبة شهر رمضان المبارك.

وأوضح المدير التنفيذي المكلف للمؤسسة العامة لجسر الملك م. عماد المحيسن في كلمته، أن تكريم هذه الفئة الغالية علينا واستضافتهم في حفل الإفطار الرمضاني هو تجسيد للدور الذي تقوم به المؤسسة من واقع مسؤوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع.

وأكد المحيسن أن المؤسسة العامة لجسر الملك فهد ستأخذ زمام المبادرة في تفعيل الكثير من المبادرات الاجتماعية والإنسانية داخل منظومة الجسر وخارجها تماشيا مع قيمها الأساسية بدعم من مجلس إدارتها، حيث بادرنا خلال الفترة القريبة الماضية بتوقيع عدد من الاتفاقيات والشراكات الثنائية مع بعض الجهات المهتمة بالمسؤولية الاجتماعية، كما أقمنا حفل إفطار بتكريم عدد من أبناء شهداء الواجب والأيتام من منسوبي جمعية بناء لرعاية الأيتام بالسعودية وسنواصل ذلك مع الجهات الأخرى في البلدين الشقيقين.
المزيد من المقالات
x