هبة حمادة: «دفعة القاهرة» مر بولادة متعسرة ليرى النور

يرصد قصص مجموعة من طلاب خمسينيات القرن الماضي

هبة حمادة: «دفعة القاهرة» مر بولادة متعسرة ليرى النور

الثلاثاء ٢١ / ٠٥ / ٢٠١٩
لا يزال المسلسل التلفزيوني «دفعة القاهرة» الذي يعرض حاليا في موسم شهر رمضان على أكثر من قناة فضائية يتعرض للكثير من الانتقادات اللاذعة في «السوشيال ميديا»؛ وذلك بسبب تطرق العمل لبعض المواضيع بنوع من الجرأة.

من جهتها كشفت كاتبة المسلسل هبة حمادة أنها اعتادت منذ بداية الكتابة للدراما على حدة النقد والتنمر والقذف والاتهامات، مشيرة إلى أن الذين رموها بتهمة سرقة فكرة رواية «شقة الحرية» للكاتب الراحل غازي القصيبي لم يكلفوا أنفسهم متعة قراءتها أو مشاهدتها كمسلسل تم عرضه في التسعينيات من القرن الماضي، وأكدت هبة أنه لا يوجد تناص حواري أو زمني أو حدثي أو درامي بين العملين وأن كل من اتهمها يدين نفسه ولا يدينها. وذكرت حمادة أن تصوير العمل الذي لا يزال مستمرا حتى الآن جاء بسبب العقبات الكثيرة التي تعرض لها سير العمل والذي تسبب في تأجيل تصويره أكثر من مرة بسبب عدم توفر الإمكانيات الخاصة لتصويره في الكويت، ما دفع المنتج باسم عبدالأمير للجوء إلى مصر لتصوير أحداثه مما زاد تكلفة العمل بشكل كبير.


مسلسل «دفعة القاهرة» تدور أحداثه حول مجموعة من الطلاب والطالبات في خمسينيات القرن الماضي يدرسون في جامعة القاهرة ولكل منهم خطه الدرامي الخاص به، ويعتبر المسلسل أول عمل خليجي يتناول هذه الفترة الزمنية في القاهرة، وهو من إخراج البحريني علي العلي، ويشارك في بطولته نخبة من نجوم الخليج «بشار الشطي، وفاطمة الصفي، وحمد اشكناني، ونور الغندور، ومهند المحمدي، ومرام ولولوة الملا، وخالد الشاعر، ونور الشيخ، وآخرون».
المزيد من المقالات