اللقاءات الودية في «مجلس الضبيب» تجدد المحبة والإخاء

اللقاءات الودية في «مجلس الضبيب» تجدد المحبة والإخاء

السبت ١٨ / ٠٥ / ٢٠١٩
أعرب رجل الأعمال م. خليفة الضبيب عن مدى سعادته بالاستمرارية للمجالس الرمضانية بالمنطقة الشرقية، رغم مضي عشرات السنين على تجسيد بدايات مثل هذه اللقاءات الاجتماعية الودية، مبينًا أن هذه المجالس أصبحت علامة فارقة تميز أهالي المنطقة في شهر رمضان المبارك، حيث تجد الرجال على اختلاف أعمارهم شبابًا وكبارًا بالسن يتبادلون الزيارات كل مساء بعد صلاة التراويح تجديدًا للمحبة والإخاء بينهم. وأشار م. الضبيب خلال استقباله العديد من ضيوف مجلسه الرمضاني بالخبر من مسؤولين ورجال أعمال وشخصيات اجتماعية، إلى أن هذا التقارب وهذه اللقاءات الودية تعكس الخير الوفير، الذي يحمله لنا هذا الشهر الكريم، من خلال تعميق العلاقات والتواصل وزيادة التلاحم والألفة بين الجميع، مؤكدًا أن مجلسهم الرمضاني يجمع بين مختلف الأصدقاء والأقارب والمعارف، الذين يزيدون أهل المجلس فرحًا وارتياحًا بتشريفهم.
المزيد من المقالات