«الغارديان»: سليماني أمر ميليشيات العراق بـ«الاستعداد لحرب بالوكالة»

إدانة أمريكي بالانتماء لـ«حزب الله» والتخطيط لهجمات

«الغارديان»: سليماني أمر ميليشيات العراق بـ«الاستعداد لحرب بالوكالة»

السبت ١٨ / ٠٥ / ٢٠١٩
نقلت صحيفة «الغارديان» البريطانية، أمس الأول، عن مصادر استخباراتية رفيعة قولها إن قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، اجتمع قبل 3 أسابيع بعناصر من الميليشيات الموالية لإيران في العراق، وطالبهم بـ«الاستعداد لحرب بالوكالة».

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد نشرت مقطعًا مصورًا تحت عنوان «بمنتهى الوضوح - فيلق القدس الإيراني»، تتحدث فيه عن قواعد تدريب يُقيمها الحرس الثوري في لبنان والعراق.


» مخاوف وتهديدات

وأثار تحرّك قاسم سليماني المريب مخاوف أمريكا وحلفائها من تعرّض مصالحهم في المنطقة لتهديدات، الأمر الذي جعل الخارجية الأمريكية تطلب من موظفيها «غير الأساسيين» مغادرة العراق، كما رفعت بريطانيا الخميس مستوى التأهب لقواتها ودبلوماسييها، نظرًا لمخاطر أمنية كبيرة من إيران.

ورغم الاجتماعات المستمرة بين سليماني والميليشيات الموالية لإيران على مر السنوات الخمس الماضية، إلا أن حديثه هذه المرة كان مختلفًا، بحسب قول أحد المصادر التي نقلت عنها صحيفة «الغارديان»: «رغم أنها لم تكن دعوة صريحة للحرب إلا أنها في المقابل لم تكن بعيدة كثيرًا عن ذلك السياق».

وطبقًا للمصادر الاستخباراتية، فقد حضر الاجتماع جميع قادة الميليشيات التي تنضوي تحت لواء «الحشد الشعبي».

» رأس موجّه

ويلعب الإرهابي سليماني باعتباره قائدًا لفيلق القدس دورًا مهمًا في توجيه تحركات الميليشيات الموالية لإيران وتنسيق عملياتها.

وتأتي الأنباء عن اجتماع سليماني مع قادة الميليشيات الموالية لإيران في العراق لتزيد من المخاوف المتعلقة بأنشطة إيران الخبيثة بالمنطقة.

وتتصاعد المخاوف من أن يتحول العراق إلى ساحة مواجهة تنطلق منه إيران بعيدًا عن أراضيها ضد الولايات المتحدة.

» إدانة إرهابي

من جهة أخرى، أدانت محكمة اتّحادية في مانهاتن أمريكيًا من أصل لبناني الخميس بالانتماء إلى ميليشيات حزب الله، وبالمساهمة في خطط لشنّ اعتداءات.

وأُدين علي كوراني (34 عامًا) وفقًا لما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية، بالتُهم الثماني الموجّهة ضدّه، بينها المشاركة في مؤامرة بهدف حيازة أسلحة لارتكاب جريمة، وهي تهمة عقوبتها السجن المؤبّد.

وعلى إثر محاكمة استمرّت ثمانية أيّام، قال مكتب جيفري بيرمان، المدّعي العام الفيدرالي في مانهاتن، إنّ الحكم على كوراني المولود في لبنان والحاصل على الجنسيّة الأمريكيّة عام 2009، سيصدر في 27 سبتمبر المقبل.

» جمع المعلومات

وبحسب التحقيق، أقدَم كوراني بشكل خاصّ على جمع معلومات عن الأمن وطريقة العمل في مطارات عدّة في الولايات المتحدة، بينها مطار جون إف كينيدي بنيويورك، وراقب مباني عائدة إلى قوّات الأمن في مانهاتن وبروكلين. ووصل كوراني إلى الولايات المتحدة عام 2003، بعدما خضع بحسب المصدر نفسه لتدريبات عدّة في معسكرات لميليشيات حزب الله بلبنان، وكان يتلقّى مباشرةً أوامر من عناصر في الحزب المدعوم من إيران.

» جرائم مدانة

وقال جيفري بيرمان في بيان: «اليوم، أُدينَ كوراني بجرائمه، في محكمةٍ تقع بجوار أحد المواقع التي أرادَ استهدافها»، في إشارة إلى مبنى جايكوب جافيتس في مانهاتن.

وتُصنّف الولايات المتحدة «حزب الله» منظمةً إرهابيّة.

ومنذ إنشائه في ثمانينيات القرن الماضي، نُسبت إلى ميليشيات حزب الله اعتداءات عدّة، لا سيّما في فرنسا ولبنان وبلغاريا.

وأوقِفَ رجل ثان يُدعى سامر الدبك الذي يُشتبه أيضًا في انتمائه إلى ميليشيات حزب الله، يوم 8 يونيو 2017 بـ«ميشيغن»، في نفس يوم اعتقال كوراني، لكن لم يُحدَّد أيّ تاريخ لمحاكمته.
المزيد من المقالات
x