191 متسللا ومهربا و11 سيارة مخالفة في قبضة «المجاهدين» خلال رمضان

191 متسللا ومهربا و11 سيارة مخالفة في قبضة «المجاهدين» خلال رمضان

الجمعة ١٧ / ٠٥ / ٢٠١٩
على الرغم من صيام رجال الأمن وما يصاحبه من مشقة لا سيما مع التقلبات الجوية التي تشهدها المنطقة من ارتفاع في درجات الحرارة وهبوب الرياح المثيرة للأتربة إلا أنهم صامدون ويؤكدون أن أمن أرض الحرمين «خط أحمر»، ومن هذه الأجهزة الأمنية إدارة المجاهدين ودورياتها المنتشرة بمحافظات منطقة جازان وتقوم بأداء مهامها الأمنية في حدود مسؤولياتها، ومنها عمليات في الخط الثاني بعد قيادة حرس الحدود في كل من محافظات العارضة والحرث والطوال وهروب والدرب.

«اليوم» شاركت رجال الأمن بدوريات فرع إدارة المجاهدين بمنطقة جازان وجبة الإفطار أمس في إحدى النقاط الأمنية التي قامت بوضعها الدورية على الطرق الفرعية والتي قد يستخدمها المهربون، وعلى الرغم من ارتفاع درجات الحرارة وصوم الأفراد، إلا أنهم يقومون بتنفيذ مهامهم الأمنية بدقة متناهية في سبيل حفظ الأمن والأمان وضبط كل من يحاول العبث بأرض الحرمين بالتهريب أو مخالفة الأنظمة، حيث يكون مصيره المحتوم «القبض عليه» وتطبيق الإجراءات النظامية بحقه.

ومن المشاهد التي رصدتها «اليوم» قيام الأفراد حتى وقت أذان المغرب بأداء مهامهم الأمنية وذلك بأن يفطر أحدهم بحبات من التمر وجرعات من الماء، بينما يقوم زميله بالمهام الأمنية المناطة ويكونان في حالة تناوب في المهام الأمنية طيلة وقت الإفطار.

ورفع أفراد المجاهدين بالحد الجنوبي بمنطقة جازان التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وإلى سمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وإلى أفراد الشعب السعودي بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

من جانبه أوضح المتحدث الرسمي لفرع إدارة المجاهدين بمنطقة جازان خالد قزيز، أن دوريات فرع المجاهدين بالمنطقة تقوم بمهام أمنية كبيرة في ظل التوجيهات المستمرة والدعم اللا محدود من الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة جازان وسمو نائبه الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز آل سعود، وبمتابعة حثيثة وتعزيز دائم من مدير عام فرع إدارة المجاهدين بالمنطقة اللواء محمد القحطاني، وإشراف مدير عام المجاهدين منصور الشدي.

وأضاف: إنه منذ حلول شهر رمضان لم تتأثر عزيمة أفراد المجاهدين في أداء مهامهم الأمنية بسبب الصوم، بل زادهم ذلك إصرارا على أدائهم مهامهم الأمنية لحفظ الأمن والأمان ضمن الأجهزة الأمنية الأخرى التي تقوم كذلك بمهامها الأمنية، مبينا أنه وخلال السبعة أيام الأولى من الشهر المبارك تمكنت دوريات المجاهدين من إحباط عدد من المهربات وضبط عدد من الممنوعات والقبض على عدد من المهربين.

وأشار إلى أن من العمليات الأمنية التي قامت بها دوريات المجاهدين خلال هذه الفترة ضبط 11 مركبة استخدمت في عمليات تهريب مختلفة، والقبض على 6 مهربين قاموا بعمليات تهريب متنوعة وإحباط تهريب 887 حزمة من نبات القات و198 كرز دخان و50 كيس تنباك و120 بكت معسل مهرب، مشيرا إلى أن جهود دوريات المجاهدين مستمرة في إحباط محاولات التسلل حيث تمكنت من القبض على 186 متسللا من مختلف الجنسيات حاولوا الدخول للأراضي السعودية بطريقة غير نظامية.