عاجل

البحرين ترفض «أصوات» إيران المتعاطفة مع الإرهاب

البحرين ترفض «أصوات» إيران المتعاطفة مع الإرهاب

الاحد ١٢ / ٠٥ / ٢٠١٩
رفضت مملكة البحرين، أمس، الأصوات وأصحاب المواقف المتعاطفة مع الأعمال الإرهابية، بتشجيع وإيعاز من أتباع الولي الفقيه وجماعاته في المنطقة، لافتة إلى أن من لا يتخذ الموقف والمرجعية الوطنية، فقد وضع نفسه في دائرة التعاون مع تلك النوايا العدوانية التي تستهدف أمن البلاد. وقالت الداخلية البحرينية في بيان: نظرا لما تشهده المنطقة من أوضاع إقليمية معقدة، تتطلب وعيا وإدراكا من الجميع في التعامل معها، وفي ظل ما تشهده مملكة البحرين من تطور وازدهار، بفضل الرؤية السديدة للملك حمد بن عيسى آل خليفة، إلا أن هناك من كان يسعى إلى استغلال الانفتاح الذي نعيش، وذلك من خلال مواقف وتصريحات وبيانات، ابتعدت عن المسؤولية الوطنية. وأشارت إلى أن «منبر عبدالله الغريفي» تعاطف ولم يدن الأعمال الإرهابية، التي راح ضحيتها 22 من شهداء الواجب و4 آلاف مصاب، بالإضافة إلى الأهداف الحيوية التي تم مهاجمتها وترويع حياة المواطنين والمقيمين ومستخدمي الطريق. وشددت الداخلية على أن هنالك تجاذبات تتوافق مع أوضاع إقليمية محيطة، من بينها تصنيف «حزب الله» اللبناني والحرس الإيراني وتنظيم «داعش» على قائمة الإرهاب، ما يستدعي من الجميع تحمل المسؤولية الوطنية والالتفاف حول القيادة، محذرة من يتبنى تلك الأفكار بتعريض نفسه للمساءلة.
المزيد من المقالات
x