الأمم المتحدة تراقب انسحاب الميليشيات من «الحديدة»

الأمم المتحدة تراقب انسحاب الميليشيات من «الحديدة»

السبت ١١ / ٠٥ / ٢٠١٩
أعلنت الأمم المتحدة، الجمعة، أن ميليشيات الحوثي الانقلابية، المدعومة من ملالي إيران، عرضت «انسحابا مبدئيا»، من أجزاء من الحديدة والصليف ورأس عيسى على أن يبدأ اليوم السبت، لافتة إلى أنها ستراقب انسحابهم.

وبحسب «رويترز»، قالت لجنة أممية: الحوثيون يعتزمون سحب قوات من ثلاثة موانئ رئيسية خلال أربعة أيام اعتبارا من غد (اليوم) السبت، مشيرة إلى أنه سينتهي بحلول يوم الثلاثاء الموافق 14 من الشهر الجاري؛ لتمهيد الطريق أمام اضطلاع الأمم المتحدة بمهمة إدارة الموانئ وفقا لاتفاق سلام برعاية المنظمة.

وأوضحت لجنة تنسيق إعادة الانتشار أن إعادة انتشار الحوثيين يفترض أن يسمح لمراقبي الأمم المتحدة بالعمل مع هيئات إدارة الموانئ اليمنية -الشرعية- على البحر الأحمر.

وأعلنت الحكومة اليمنية في 18 فبراير الماضي عن التوصل إلى اتفاق جديد مع الانقلابيين، برعاية أممية، لكنه تعثر بسبب رفض الميليشيات بإيعاز من إيران تطبيقه.