اليمن: عرض المليشيا بشأن الحديدة «تضليل»

اليمن: عرض المليشيا بشأن الحديدة «تضليل»

السبت ١١ / ٠٥ / ٢٠١٩
• نرحب بأي خطوة جادة لتنفيذ اتفاق السويد

أكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، عرض المليشيا الحوثية لإعادة الانتشار من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى بدأ من يوم السبت غير دقيق ومضلل واستنساخ لمسرحية تسليم المليشيا ميناء الحديدة لعناصرها، وقال: "أي انتشار أحادي لا يتيح مبدأ الرقابة والتحقق المشترك من تنفيذ بنود اتفاق السويد، هو مراوغة وتحايل لا يمكن القبول به".


ورحب بأي خطوة جادة نحو تنفيذ اتفاق السويد بشأن إعادة الانتشار في موانئ ومحافظة الحديدة، وتابع: "نحذر من محاولات المليشيا تضليل المجتمع الدولي ومجلس الأمن قبل إنعقاد جلسته المقبلة والحيلولة دون اتخاذ موقف حازم أمام استمرارها في عرقلة تنفيذ بنود اتفاق السويد وتقويض جهود الحل السلمي".

وأضاف "الإرياني": "نذكر بأن اتفاق الحديدة في المرحلة الأولى يشمل خطوتين، انسحاب الحوثيين من الصليف ورأس عيسى وتسليم خرائط الألغام للأمم المتحدة ونزع الألغام والمتفجرات وإزالة المضاهر المسلحة وإجراء الرقابه والتحقق واستمرار الرقابة، أما الخطوة الثانية من المرحلة الأولى فيما يخص الحديدة تشمل انسحاب المليشيا الحوثية من المينا الرئيسي في الحديدة، وانسحاب القوات الحكومية من مثلث كيلو 8 وتسليم الخرائط ونزع الألغام وإزالة المضاهر المسلحة وعمل رقابة مشتركة في كل المناطق التي سوف يتم الانسحاب منها".
المزيد من المقالات