«السعودية»: نعتذر.. والتأخير ظرف استثنائي

«السعودية»: نعتذر.. والتأخير ظرف استثنائي

الأربعاء ٠٨ / ٠٥ / ٢٠١٩
أعربت الخطوط السعودية عن أسفها لعملائها الكرام عما حصل من تأخير للرحلات المجدولة خلال الأيام الماضية، مؤكدة أن ما حصل كان ظرفًا استثنائيًا يعود للأوضاع التشغيلية غير الاعتيادية التي أثرت على مسار بعض الرحلات خلال الأيام الماضية. وقالت: «إنها تسيّر خلال المواسم عددا كبيرا من الرحلات الإضافية للتجاوب مع زيادة الطلب، وقد تصادف سوء الأحوال الجوية مع بروز بعض الأعطال الفنية، مما أثر على بعض الرحلات وأدى إلى تأخرها ومن ثم تأخر الرحلات التي تليها حيث كان لزيادة عدد الرحلات تأثير ملموس على زيادة عدد المتأثرين من التأخير»، مشيرة إلى أنه تم تفعيل غرفة الطوارئ لإعداد خطة للتعامل مع هذا الظرف، والعمل على إعادة الرحلات إلى وضعها الطبيعي، كما تم تشكيل فريق يعمل على مدار الساعة لتقييم ما حدث وتعويض الضيوف المتضررين من إلغاء أو تأخر بعض الرحلات حسب الأنظمة المعتمدة. وأكدت الخطوط السعودية أنه لا صحة مطلقا لما تروجه بعض المعرفات المشبوهة في وسائل التواصل الاجتماعي من شائعات حول الموضوع، مجددة اعتذارها لضيوفها. وطمأنت الجميع بأن الانتظام عاد منذ فجر أمس للعمليات التشغيلية وهي تحت المتابعة المستمرة خصوصا في ظل التقلبات الجوية التي تمر بها أجواء المملكة هذه الأيام.
المزيد من المقالات