7400 شخص يتعرضون للدغات الثعابين يوميا

7400 شخص يتعرضون للدغات الثعابين يوميا

الثلاثاء ٠٧ / ٠٥ / ٢٠١٩
وضعت منظمة العالمية خطة لخفض عدد من يلقون حتفهم بسبب لدغات الثعابين بمقدار النصف، وذلك مقارنة بالعدد الحالي الذي يبلغ 138 ألف شخص سنويا. وقالت المنظمة أمس في جنيف: إن التسمم من لدغات الثعابين مرض مهمل «وهو مسؤول عن حالات معاناة شديدة وعجز ووفاة مبكرة في كل قارة»، مشيرة إلى أن الدول منخفضة الدخل تتحمل عبئا كبيرا بصورة خاصة. ويتعرض 7400 شخص للدغات الثعابين يوميا، ويلقى ما بين 220 و380 شخصا حتفهم، ليضافوا إلى 7ر2 مليون حالة تسمم يتم تسجيلها سنويا. ويعاني نحو 400 ألف شخص من ضرر طويل الأمد سنويا، يشمل الإصابة بالعمى أو بتر أطراف. وتشير المنظمة إلى أن الأطفال يتعرضون للدغات الثعابين وهم في طريقهم لمدارسهم والمزارعين في حقولهم والسيدات يواجهن خطورة عندما يذهبن إلى المراحيض. وتعتزم المنظمة جعل المواطنين يرتدون أحذية في المناطق المعرضة لخطر الثعابين، وتدريب المعالجين التقليديين بحيث يتمكنوا من إرسال ضحايا لدغات الثعابين للعيادات الطبية. وتسعى المنظمة لإيجاد سوق مستقر للأدوية بأسعار معقولة لإنهاء «الأزمة الحالية المتمثلة في قلة المعروض من مضادات السموم».
المزيد من المقالات
x