حصر 200 مبنى آيل للسقوط وإزالة 12 تمثل خطرا على المارة

حصر 200 مبنى آيل للسقوط وإزالة 12 تمثل خطرا على المارة

الاثنين ٠٦ / ٠٥ / ٢٠١٩
أزالت أمانة المنطقة الشرقية خلال الفترة الماضية 12 منزلا آيلا للسقوط، في مدينة الدمام بعد استيفاء جميع الإجراءات النظامية بهدف حماية المارة.

وقال وكيل الأمين المساعد لشؤون البلديات والخدمات المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد الصفيان: إن الأمانة حصرت 200 مبنى آيل للسقوط في مدينة الدمام، وتم تشكيل لجنة مشكّلة من عدة جهات حكومية ووضع إشعارات على تلك المنازل تمهيداً لإزالتها. مشيرا إلى أن الأمانة وضعت خطة سنوية لإزالة أي مبنى يثبت، من خلال المعاينة والكشف عليه مع اللجنة العليا للمباني الآيلة للسقوط، أنه قد يُعَرّض حياة ساكنيه أو جيرانهم إلى الخطر؛ مشدداً على إخلائها خلال فترة بسيطة لا تتجاوز أياماً.


وعن آلية عمل حصر المباني الآيلة للسقوط والتي تشكل في بعض المناطق خطرا حقيقيا على حياة المارة قال: يتم توجيه إنذار لصاحب المبنى بضرورة إزالته نظرا لخطورته وذلك بالكتابة على جدرانه ومنحه فرصة لمراجعة البلدية المختصة لاتخاذ اللازم، وفي حال عدم تجاوب المالك بأمر الإزالة يتم قطع الخدمات عن المبنى مع إعداد محضر بذلك، ومن ثم يتم إزالته بموجب محضر رسمي.

وبين الصفيان وجود معوقات تعيق عمل الأمانة في إزالة المباني الآيلة للسقوط، من ضمنها بطء الإنجازات عند الجهات الخدمية الأخرى لوجود فواتير مستحقة ويتعذر الوصول للملاك للسداد. موضحا أن الأمانة مستمرة في عملها مع اللجنة بهدف حماية وسلامة قاطني هذه المنازل وجيرانهم، كما أنها تقوم بجهود كبيرة في هذا المجال وأنه لا يتم هدم المنزل إلا بعد التأكد من عدم صلاحيته للسكن.

وكان عدد من المواطنين شكوا من وجود العديد من المنازل المهجورة والآيلة للسقوط وخاصة في الأحياء القديمة والتي تؤرق الأهالي نظرا لخطورة ما قد ينتج عنها في حال انهار جزء منها، إضافة لخوفهم من استخدامها من قبل ضعاف النفوس أو مخالفي نظام الإقامة بالمملكة. مشيرين إلى أن العديد من أصحاب المنازل القديمة والآيلة للسقوط يتمسكون بها بهدف تأجيرها للعمالة والاستفادة من دخل يعتبر جيداً بالنسبة لهم دون اعتبار ما قد يحدث لو تعرض المنزل للانهيار، مشيرين إلى أنها ليست وليدة اليوم، كما تمثل خطرا داهما على قاطنيها، وتشكل تلوثا بصريا، مطالبين الجهات المختصة بسرعة التدخل وإزالتها بمعرفتها بشكل آمن.
المزيد من المقالات