الخطورة الأولى تعاونية

الخطورة الأولى تعاونية

الجمعة ٠٣ / ٠٥ / ٢٠١٩
دخل فريق نادي التعاون أجواء نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين مبكرا في مواجهته لنظيره الاتحاد بعدما سيطر على مجريات أول عشرين دقيقة من الشوط الأول.

وكان للتعاون روح المبادرة طولا وعرضا وسط ذهول من المدير الفني لفريق الاتحاد خوزيه سييرا الذي بدا مستغربا من غياب فريقه حيال التنظيم والنزعة الهجومية التعاونية.


واستطاع فريق التعاون تهديد مرمى الاتحاد مرتين تصدى لها المدافع عبدالله العمار مرة وأخرى ذاد فيها فواز القرني عن مرماه في مواجهة المهاجم توامبا في حين لم يستطع الوصول لمرمى التعاون إطلاقا.
المزيد من المقالات