اتفهم شعور الحكم السعودي بتواجد "الاجنبي"

لجنة الحكام تلتقي بالطاقم الارجنتيني وبيتانا يتحدث :

اتفهم شعور الحكم السعودي بتواجد "الاجنبي"

أجرت لجنة الحكام الرئيسية لكرة القدم برئاسة الدولي السابق خليل جلال لقاء بطاقم تحكيم الارجنتيني للمباراة النهائي لكأس خادم الحرمين الشريفين بحضور الحكام السعوديين وذلك لنقل الخبرات العريضة للطاقم للحكام السعوديين من خلال الاستفادة من تواجدهم في السعودية من بعض الحكام اصحاب الخبرات الكبيرة في عالم التحكيم , وبدء اللقاء بكلمات للحكم العالمي نيستور بيتانا حيث تحدث عن ابرز مراحل التي عايشها في عالم التحكيم وكيف كان الطريق للوصول لكأس العالم والبروز حتى تتويجه بقيادة الافتتاح والنهائي في كأس العالم الاخير 2018م بروسيا , كما اجاب بيتانا على أسئلة الحكام المتعددة والتي تصعب جميعها في كيفية تحضير الحكم للمباريات و كذلك التواجد في كأس العالم .

وفي سياق الحديث اجاب العالمي بيتانا عن ابتعاد الحكم السعودي حيث اجاب اشعر بالحزن الشديد لهذا القرار واحس بشعور جميع الحكام السعوديين على تواجد الحكم الاجنبي في جميع مباريات الدوري ولكن هذا لا يعطي دافع للحكم بعدم العمل مواصلة الجهد من اجل الرجوع للمكان الطبيعي للحكم السعودي وان هذا قرار صادر من اعلى سلطة ويجب ان يحترم وعن تأثر الحكم السعودي على المستوى الدولي والاسيوي نعم يوجد تأثير و لكن ايضا الاتحاد الدولي او الاسيوي هم يعرفون ويتابعون مستويات الحكم ليس في الدوريات الكبرى فقط بل في جميع المباريات التي يديرونها وفي أي مسابقة.

وكما تحدث عن قصته مع بطولة كاس العالم الاخير والتي راها الحكم انه قصة حكم ملهم حيث تعرض لإصابة قبل انطلاق البطولة ب 15 يوم وان مدة علاجه من الاصابة تحتاج لأكثر من 20 يوم حيث تم اجراء اختبار لياقية وطبية ولم يجتاز ولكن بدء العمل مع مدرب لياقة خاص استطاع ان يعيده للمستوى اللياقي المطلوب خلال 7 ايام حيث قامت لجنة الحكام بالاتحاد الدولي اجراء اختبارات لياقية وطبية جديدة واجتازها وثم تم تكليفه في المباراة الافتتاحية بين المنتخب السعودي والمنتخب الروسي حيث تعتبر هذه الحادثة عالقة في الذهن فربما كانت تنهي حلمي في عالم التحكيم ولو انني لم ابادر في ايجاد حل لم يكن احد يعرف اسمي او لم ادير المباراة النهائية.

هذا وتوسع الحكم الارجنتيني بيتانا واجاب عن خبر تلقيه عندما حضر رئيس لجنة الحكام لإعلان لم اكن اتوقع انني سوف ادير المباراة النهائية حيث كانت هناك منافسة بيني وبين الايراني علي رضا فتم الاعلان الاسماء لمباراة تحديد الثالث والرابع والمباراة النهائية من خلال الاعلان ظننت انني حكم رابع وليس حكم ساحة حتى قام المساعد الاول بأبلاغي انني سوف اكون حكم النهائي في كاس العالم حينها لم اتمكن من تمالك نفسي ولا شعورين احتفلت احتفال بجنون واشكر الرب على نجاحي كذلك في تلك المباراة.

وفي ختام اللقاء قدم رئيس لجنة الحكام الرئيسية خليل جلال باسم الاتحاد السعودي لكرة القدم ونيابة عن جميع حكام المملكة شكره وتقديره للطاقم الارجنتيني على قبوله الدعوة ورحابة صدره في الاجابة على الاسئلة وفي الاخيرة تم تكريم الحكم بدرع والتقاط صورة جماعية.

المزيد من المقالات
x