المولد.. فهد على خطى بولت

يحمل على عاتقه آمال الجماهير الاتحادية

المولد.. فهد على خطى بولت

الأربعاء ٠١ / ٠٥ / ٢٠١٩


الاتحاديون عادة ما يتفردون في شعاراتهم التي تدعم الفريق في كل الأوقات، وقد يرى المتابع أن مقولة «روح العميد» مقرونة بالنمور دوما عندما يلعب في كل البطولات، جماهيرهم يريدون الفريق في الطليعة يتغنون باللاعبين في الانتصارات والهزائم، تجدهم يملؤون المدرجات دعما ومؤازرة لقطب جدة، عدة مواسم عانى فيها الفريق من المشاكل المالية والتي انعكست على مستوى اللاعبين، في هذا الموسم شهد الفريق تراجعا في النتائج؛ مما جعله مرشحا للهبوط، مما استدعى الإدارة لفرض حالة الطوارئ بإقالة المدرب الكرواتي بيليتش وإعادة التشيلي خوسيه سييرا، والذي بدأت معه نتائج الفريق في الصعود حتى بات الفريق بعيدا نسبيا عن خطر الهبوط، حيث يحتل المركز الحادي عشر برصيد 31 نقطة في ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، كما صعد الفريق لنهائي كأس الملك بالفوز الكبير على النصر برباعية نارية جعلت المراقبين يرون أن العميد استعاد شيئا من كبريائه المفقود.


فهد المولد أحد الأوراق الرابحة للفريق وله الفضل في تحقيق الانتصارات الأخيرة سواء في الدوري أو الكأس، حيث أظهر المولد صاحب الانطلاقات السريعة والتي تشابه لحد كبير ركض أسرع رجل في العالم العداء الجمايكي يوسين بولت. مما شكل إزعاجا للخصوم بسبب سرعته الفائقة إضافة لمهارته وحسن قراءته داخل الملعب وسرعته الكبيرة في تحويل الهجوم لفريقه.

المولد صاحب 24 ربيعا أبدى سعادته بالوصول لنهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، بعد إقصاء النصر، في نصف نهائي البطولة بفوز مثير بنتيجة (4-2).

وقال المولد: «أبارك لجماهير الاتحاد الداعم الأول للفريق. نجحنا في الحصول على الأهم وهو التأهل للنهائي».

وأضاف: «شاهد الجميع الفريق يظهر بمستوى مميز، اللاعبون شعروا بقيمة الاتحاد وجماهيريته، ونعد الجماهير بتحقيق الكأس بإذن الله».

وتابع نجم الاتحاد: «طريقة لعب المدرب ساهمت في ظهور اللاعبين، والشكر موصول لرئيس النادي الذي وقف مع الفريق وقفة صادقة». وختم: «أن تفوز على متصدر الدوري السعودي فهذا دليل على أن الاتحاد اسم كبير، ومتى ما ظهرت روح الاتحاد لن يقف أمامنا أي فريق».

وستكون المسؤولية كبيرة على المولد لقيادة الاتحاد لمنصات التتويج في مباراة اليوم أمام التعاون في نهائي كأس الملك، وأن يعيد بطل دوري أبطال آسيا مرتين إلى زخمه وبطولاته. ويرى بعض المراقبين والفنيين أن المولد إذا كان في يومه فإن الفوز والتتويج باللقب سيكون من نصيب عميد الأندية السعودية.
المزيد من المقالات
x