عاجل

المحاليل المرطبة أول أسلحة مقاومة أمراض العين في الربيع

المحاليل المرطبة أول أسلحة مقاومة أمراض العين في الربيع

الأربعاء ٢٤ / ٠٤ / ٢٠١٩
مع حلول فصل الربيع، تزداد الشكاوى من آلام العيون والتعرض للحساسية والالتهاب وأحيانا قد يتطور الأمر إلى أزمات صحية تستدعي التدخل الجراحي خوفا من تعرض بعض الحالات لفقدان البصر. وعندما ينطلق الربيع برياحه المحملة بالغبار أحيانا، تبدأ أمراض العيون في الظهور وتحديدا «الحساسية»، حيث تستجيب الخلايا في العين لإطلاق هرمون الهيستامين من الأجهزة المناعية لمحاولة مواجهة حساسية العيون والتصدي لتسرب الأوعية الدموية الدقيقة، ولكنها تحتاج إلى عوامل أخرى مساعدة أبرزها «القطرات المعقمة» مثل محلول «هاي فريش»، الذي يعد غسولا للعيون ويساعد الهيستامين على العمل بفاعلية. ويمكن استخدام القطرات لمدة لا تزيد على يومين في حالة ظهور أعراض حساسية الالتهاب الشديد مثل: «إحمرار العين»، و«ألما في العين»، و«زيادة الدموع» و«الإفرازات الأخرى من العين»، و«صعوبة فتح الجفنين بسبب الألم أو التهيج»، و«عدم وضوح الرؤية»، و«ضعف النظر»، و«حساسية الضوء - رهاب الضوء»، و«الإحساس بوجود شيء في العين»، وإذا لم يحدث تحسن في ذلك، فينصح بزيارة الطبيب لتلقي العلاج المناسب.
المزيد من المقالات
x