مصرع طفلة وإصابة شقيقتها بعد سقوطهما في بركة مكشوفة بحفر الباطن

مصرع طفلة وإصابة شقيقتها بعد سقوطهما في بركة مكشوفة بحفر الباطن

الخميس ٢٥ / ٠٤ / ٢٠١٩
لقيت طفلة تبلغ من العمر 12 عاما مصرعها وأصيبت شقيقتها «عامين» إثر سقوطهما في بركة مكشوفة بحفر الباطن مساء أمس. وقام الدفاع المدني بانتشال الطفلتين إلا أن الأولى توفيت قبل وصولها للمستشفى بينما تم نقل الشقيقة الصغرى في حال حرجة للعناية المركزة.

وأعادت الحادثة ذكرى حوادث مماثلة شهدتها المحافظة نجم عنها حالات وفيات لأبرياء نتيجة إهمال وعدم مبالاة بسبب ترك تلك البرك المكشوفة.


وقال عم الشقيقتين الحميدي الشليل: إن الطفلة الكبرى كانت متوجهة إلى بقالة بالقرب من منزلها بصحبة شقيقها 7 سنوات وشقيقتها الصغيرة، وأثناء مرورهم على رصيف أحد المنازل قبل البقالة سقطت الشقيقتان في البركة وقام شقيقهما بإبلاغ الجيران والمارة عن سقوط شقيقتيه في البركة -حسب كلام الجيران- أنها كانت شبه مكشوفة وأحيانا تتم تغطيتها بقطع خشبية وهي بركة تابعة لأحد المنازل ومهملة، وقبل حضور الدفاع المدني قام أحد الجيران بالدخول في البركة وقام باستخراج الفتاة الصغيرة ثم الذهاب بها إلى المستشفى ولم يعلم أن أختها موجودة هي الأخرى في البركة، وقام شقيقهما بإبلاغ الجميع بوجود شقيقته الكبرى بالبركة، وعند وصول الدفاع المدني استغرقوا حسب كلام الحضور 17 دقيقة قبل القيام بعملية الإنقاذ ومباشرة الحالة، ثم تم انتشال الطفلة الكبيرة ونقلها إلى المستشفى وعمل إنعاش ولكن دون جدوى وتوفيت -رحمها الله-. وعن وضع الأسرة بعد الحادثة قال عم الفتاتين: إنه أمر الله والعائلة صابرة ومحتسبة رغم صدمتها لاسيما أنهم كانوا مبتهجين بنجاح الطفلة شوق -رحمها الله- وحصولها على تفوق بمدرستها وجوائز، ولكنه أمر الله.

وقال الشليل: نطالب بمعالجة وضع مثل هذه البرك لكي لا يقع ضحايا آخرون وخاصة في الشوارع وداخل الأحياء.

وأكد المواطن سامي الظفيري -الذي قام بإطلاق «هشتاج» عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بدعوة الجميع للتفاعل بالقضاء على ظاهرة البرك المكشوفة- أنه ما زالت سلسلة فتحات البرك وغرف الصرف الصحي المكشوفة تهدد حياة صغار السن في محافظة حفر الباطن.

وأوضح رئيس المجلس البلدي بحفر الباطن سعود اللغيصم أن ظاهرة انتشار البرك المكشوفة خطر يهدد الجميع وخاصة الأطفال ويجب علينا جميعا -أفراد ومسؤولين- أن نتعاون من أجل الحد من تنامي هذه الظاهرة التي تتربص بالمارة.

«اليوم» تواصلت مع مدير العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الرسمي لأمانة حفر الباطن محمد الشمري لمعرفة جهود الأمانة تجاه البرك المكشوفة، فقال: إن الأمانة وبمساندة الجهات المختصة تحاول إزالة الخطر عن المواطنين والمقيمين وكذلك الأضرار البيئية التي تحدثها خزانات الصرف الصحي المكشوفة وتطبيق لائحة الجزاءات والغرامات على أصحابها وتأمل الأمانة من المواطنين والمقيمين الإبلاغ عن إي حالة تشكل خطرا عليهم وعلى أطفالهم.
المزيد من المقالات
x