أوكرانيا تعيد لفرنسا لوحة مسروقة بـ1.5 مليون يورو

أوكرانيا تعيد لفرنسا لوحة مسروقة بـ1.5 مليون يورو

الأربعاء ٢٤ / ٠٤ / ٢٠١٩
أعادت أوكرانيا إلى فرنسا لوحة زيتية مسروقة تبلغ قيمتها نحو مليون ونصف المليون يورو.

وقالت السفيرة الفرنسية ايزابيل دومون، أمس الثلاثاء، عن استعادة اللوحة إنها بمثابة "بلسم على الجرح بعد حريق كاتدرائية نوتردام". وأضافت السفيرة أن الفنان بول سيجناك يتمتع بأهمية كبيرة بالنسبة لفرنسا.

كانت اللوحة التعبيرية "بور لا روشيل" أو "ميناء لاروشيل" سُرِقَتْ في مايو 2018 من متحف بمدينة نانسي الواقعة شمال شرق فرنسا، وكان قد تم القبض في أوكرانيا على المشتبه في ضلوعه في السرقة قبل أكثر من أسبوع لارتكابه فعلا مشابها، وأفادت السلطات الأوكرانية بأنه حدثهم عن اللوحة التي سرقها من فرنسا.

وعرض شرطي مقطع فيديو اعترف فيه السارق قائلا: "سرقتها فقط لأن المسألة كانت بسيطة للغاية"، ونصح الفرنسيين بإعادة النظر في إجراءاتهم الأمنية.