رئيس البرلمان اليمني: الميليشيا لا تستجيب للسلام

رئيس البرلمان اليمني: الميليشيا لا تستجيب للسلام

الثلاثاء ٢٣ / ٠٤ / ٢٠١٩
استعرض رئيس البرلمان اليمني سلطان البركاني، اليوم، مع ‏سفير المملكة المتحدة لدى اليمن مايكل إرون مستجدات الأوضاع في اليمن.

وتطرق "البركاني" خلال اللقاء إلى ‏الإجراءات التعسفية التي قامت بها ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران مؤخرًا من مطالبات قضائية بمصادرة ممتلكات النواب ‏الذين حضروا اجتماع المجلس بسيئون والاستيلاء على منازل ‏وممتلكات آخرين واعتقال أقاربهم والذي يعد مخالفًا لكل القيم والأخلاق.


ولفت البركاني إلى تفاقم المأساة الإنسانية بسبب تعنّت مليشيا الحوثي الانقلابية التابعة لإيران وعدم الاستجابة لخيارات السلام، مؤكدًا أن البرلمان سيعمل بكل جهد على إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة ومؤسساتها وإنهاء المعاناة الإنسانية ‏ودعم أي حلول سياسية لإحلال السلام.

من جهته أشار سفير المملكة المتحدة إلى أهمية التعاون بين البرلمان اليمني ومجلس العموم البريطاني وأن بلاده ستقدم التسهيلات لإنجاح الجهود المبذولة لإحلال السلام ‏واتفاق ستوكهولم بشأن الحديدة.

من جهة أخرى، التقى رئيس البرلمان اليمني سلطان البركاني اليوم ‏السفير الصيني لدى اليمن كانغ يونغ.

وأكد السفير الصيني خلال اللقاء موقف ووحدة مجلس الأمن من أجل تنفيذ القرارات الأممية وخاصة القرار 2216 واتفاق ستوكهولم الخاص بالحديدة، معربًا عن استعداد الصين لدعم البرلمان اليمني في المجال الفني والتقني.

وأشار السفير الصيني إلى المساعدات الإغاثية التي قدمتها بلاده لليمن, مؤكدًا حرص بلاده على وحدة اليمن واستقراره.
المزيد من المقالات
x