«العربي لحقوق الإنسان» يرحب بإعادة البحرين الجنسية للمحكومين

«العربي لحقوق الإنسان» يرحب بإعادة البحرين الجنسية للمحكومين

الثلاثاء ٢٣ / ٠٤ / ٢٠١٩
عبّر الاتحاد العربي لحقوق الإنسان عن تقديره الكبير للأمر الصادر عن ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، والقاضي بتفعيل الآلية الوطنية المعنية بمنح وإسقاط وسحب الجنسية البحرينية، والتي نصت عليها المادة (11) من قانون الجنسية البحريني، وهي الحصانة التي تميّز التشريع عن الكثير غيره من التشريعات الدولية المعنية باكتساب الجنسية وإسقاطها أو سحبها، وكذلك للمادة 24 مكرر من القانون رقم 58 لسنة 2006 بشأن حماية المجتمع من الأعمال الإرهابية، والتي قضت بتثبيت الجنسية البحرينية لعدد 551 محكومًا صدرت بحقهم أحكام بإسقاط الجنسية.

وأمل الاتحاد العربي لحقوق الإنسان في أن ينخرط جميع مكوّنات المجتمع البحريني ومؤسسات المجتمع المدني، في عمل إيجابي يخلق فرصًا حقيقية لمراجعات شاملة وحقيقية لإعادة تأهيل المحكومين وإجراء المراجعات الفكرية والسلوكية المتعلقة بإعادتهم إلى طريق الرشد والصواب والابتعاد عن الأعمال والممارسات التي تمثل خروجًا على الأمن والسلم المجتمعي، وتمتد إلى العنف والإرهاب، وتحصنهم من الانخراط في سياق الأفكار أو الأعمال الإرهابية، وخدمة الأجندات الخارجية، والدفع بتحقيق المشاركة الإيجابية في بناء الوطن من قبل الجميع.
المزيد من المقالات
x