وزير الشؤون الإسلامية ينوه بالجهود المبذولة لخدمة الحج

وزير الشؤون الإسلامية ينوه بالجهود المبذولة لخدمة الحج

الاحد ٢١ / ٠٤ / ٢٠١٩
نوه وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بالخدمات الكبيرة والجهود العظيمة والعناية الفائقة التي وفرتها وتوفرها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز، وبمتابعة سمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله -، بكل ما يتعلق بشؤون الحج وخدمة ضيوف الرحمن وتذليل كافة العقبات لتهيئة جميع أسباب الراحة والطمأنينة لضيوف الرحمن حتى يؤدوا مناسك حجهم وعمرتهم بكل يسر وأمان وطمأنينة من خلال المشاريع الضخمة التي تواصل المملكة تنفيذها كل عام إلى جانب دعم كافة الأجهزة المعنية بخدمة الحجاج ومنها هذه الوزارة التي تأتي في مقدمة تلك الأجهزة المعنية بخدمة الحجاج.

وقال الوزير خلال ترؤسه أمس اجتماع اللجنة العليا لأعمال الوزارة في الحج والعمرة والزيارة: لا شك أن ما تقوم به وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد من مسؤوليات كبيرة جدا تتمثل في التوعية والإرشاد والإشراف على المواقيت والمساجد في منطقة المشاعر والطرق، والتوعية مفهومها واسع حيث تشمل جميع أنواع الأعمال الدعوية والإرشادية، ولا شك أنها حمل ومسؤوليات كبيرة يجب أن نكون أهلا لها لأدائها بأمانة وإخلاص وصبر واحتساب وأن نقدم كل ما في وسعنا لنصل إلى المستوى المطلوب تحقيقا لتطلعات القيادة الرشيدة. ونوه بما تحقق من أعمال للوزارة خلال موسم الحج العام الماضي في مجال التوعية والانضباط، والخدمات المقدمة في المساجد والجوامع في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، والتي أثبتت جدارتها وقدرتها على تنفيذ ما أوكل إليها من مهام.


وقال: نحن متفائلون جدا بما ستقدمه الوزارة بفضل الله ثم بفضلكم جميعا وبفضل تكاتف الجهود، ثم لقائد هذه البلاد المباركة الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز، ولسمو ولي عهده الأمين «يحفظهما الله».
المزيد من المقالات
x