الهلال يبحث عن اللقب العربي الثالث في ظهوره العاشر

الهلال يبحث عن اللقب العربي الثالث في ظهوره العاشر

الأربعاء ١٧ / ٠٤ / ٢٠١٩


يبحث الهلال عن اللقب العربي الثالث في ظهوره العاشر في بطولة الأندية العربية أبطال الدوري «كأس زايد للأندية الأبطال»، عندما يواجه النجم الساحلي التونسي غدا الخميس على استاد هزاع بن زايد بمدينة العين في نهائي مرتقب ينتظر أن يفي بوعوده في ظل جاهزية الفريقين اللذين يبحث كل منهما عن اللقب الغالي والمكافأة المالية التي تصل إلى خمسة ملايين دولار.

وبدأ الهلال مشواره في البطولات العربية أبطال الدوري اعتبارا من النسخة الخامسة التي أقيمت عام 1987 بالرياض، ومنذ ذلك التاريخ وحتى مباراة إياب الدور نصف النهائي أمام الأهلي، لعب الفريق 74 مباراة، فاز خلالها في 41 مباراة وتعادل في 18 مباراة مقابل الخسارة في 15 مباراة، وسجل هجومه 128 هدفا فيما استقبلت شباكه 57 هدفا.

ونجح الهلال خلال مشاركاته التسع السابقة في الفوز بلقب النسخة العاشرة عام 1994 بالرياض، بعدما تغلب على الاتحاد في المباراة النهائية بركلات الترجيح 4-2 بعد أن انتهت الأشواط الأربعة بالتعادل السلبي، قبل أن يحافظ على لقبه في النسخة الحادية عشرة عام 1995 بالرياض أيضا عقب فوزه على الترجي الرياضي التونسي بهدف نظيف حمل توقيع النجم السابق يوسف الثنيان. وخلال تلكما النسختين اللتين حقق خلالهما اللقب سجل الهلال رقما قياسيا، حيث فاز في 10 مباريات وتعادل في واحدة ولم يخسر أي مباراة.

ولم يجد الهلال صعوبة تذكر في بلوغ نهائي النسخة الحالية التي تحمل اسم الشيخ زايد آل نهيان، فهو لم يتذوق طعم الخسارة إلا في آخر المباريات أمام الأهلي التي اهتزت خلالها شباكه للمرة الأولى بعد 17 دقيقة بعد أن حافظ على مرماه طوال 647 دقيقة. ولعب الهلال قبل مباراة الغد 8 مباريات، فاز خلالها في 6 مباريات وتعادل كما خسر في واحدة، سجل خلالها هجومه 12 هدفا بمعدل 1.5 هدف لكل مباراة فيما استقبل مرماه هدفا وحيدا.

ويتطلع هدافه الفرنسي بافيتيمبي غوميز إلى ممارسة هوايته أمام مرمى المنافسين وإنهاء حالة الصيام التي رافقته في مباراتي الذهاب والإياب أمام الأهلي، خصوصا وأنه يحتل المرتبة الثالثة في لائحة هدافي البطولة برصيد 4 أهداف، وإذا ما سجل «هاتريك» فإنه سيتربع على الصدارة مناصفة مع مهاجم المريخ السوداني محمد يوسف الذي ينفرد بصدارة الهدافين حتى الآن برصيد 7 أهداف.

41

مباراة

18

مباراة

تعادل

استقبل مرماه

هدفا

57