كشفت الهيئة العامة للغذاء والدواء عن انخفاض نسبة العينات المتجاوزة للحدود المسموح بها من بقايا المبيدات في الأغذية (الخضار والفواكه الطازجة المحلية والمستوردة)، بنسبة 59 % خلال عام واحد (2018).

وأوضحت الهيئة أن مختصيها زاروا 80 منشأة (أسواق تجارية ومركزية ومستودعات ومصانع تمور) خلال العام الماضي لفحص عينات من الخضار والفواكه الطازجة المحلية والمستوردة لديها بالتعاون مع وزارتي «الشؤون البلدية والقروية» و«البيئة والمياه والزراعة»، وشمل الفحص 3421 عينة، وتبين أن نسبة العينات المتجاوزة للحدود المسموح بها من بقايا مبيدات في الأغذية انخفضت من 17.69 % في بداية عام 2018 إلى 7.36 % في نهاية العام ذاته.

وأطلقت «الغذاء والدواء» التي تسعى إلى خفض بقايا المبيدات في الأغذية إلى 2 %، البرنامج الوطني لرصد بقايا المبيدات في الأغذية العام الماضي ويتضمن مراقبة الأسواق التجارية ومصانع التمور على مستوى المملكة للتأكد من عدم تجاوز عينات الأغذية الحدود المسموح بها من بقايا المبيدات.

وأطلقت «الغذاء والدواء» العام الماضي حملة توعوية عن بقايا المبيدات في الأغذية، وآلية التخلّص منها، إضافة إلى الكشف عن نتائج البرنامج الوطني الأول لرصد بقايا المبيدات في الأغذية الذي نفذته الهيئة، وشرح طرق التقليل من خطر التعرّض لبقايا المبيدات ودور الهيئة في إيجاد الحلول.