قمة سعودية - إندونيسية تبحث التعاون ومستجدات الأحداث

قمة سعودية - إندونيسية تبحث التعاون ومستجدات الأحداث

الاثنين ١٥ / ٠٤ / ٢٠١٩
عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في قصره بالرياض أمس، جلسة مباحثات رسمية مع رئيس جمهورية إندونيسيا جوكو ويدودو.

وتم خلال المباحثات استعراض العلاقات الثنائية وآفاق التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، بالإضافة إلى بحث مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية.


حضر المباحثات، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، ووزير الخارجية د. إبراهيم العساف، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الديوان الملكي خالد العيسى، ووزير التجارة والاستثمار وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف د. ماجد القصبي الوزير المرافق، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية إندونيسيا عصام الثقفي.

كما حضرها من جانب الإندونيسي، وزيرة الخارجية روتينو مرسودي، ورئيس الشؤون الخاصة الفريق مولدكو، وسفير جمهورية إندونيسيا لدى المملكة أغوس مفتوح أبي جبريل.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - قد استقبل في قصره بالرياض أمس، رئيس جمهورية إندونيسيا.

ورحب خادم الحرمين الشريفين به والوفد المرافق له في المملكة، فيما أبدى الرئيس الإندونيسي سعادته بزيارة المملكة، ولقائه خادم الحرمين الشريفين.

وفي صالون الاستقبال، صافح الرئيس الإندونيسي، أصحاب السمو الأمراء والمعالي الوزراء وقادة القطاعات العسكرية.

وقد أقام خادم الحرمين الشريفين - رعاه الله - مأدبة غداء تكريما لرئيس جمهورية إندونيسيا والوفد المرافق له.

حضر الاستقبال ومأدبة الغداء، الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والأمير خالد بن سعد بن فهد، والأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد المستشار في الديوان الملكي، والأمير أحمد بن عبدالله بن عبدالرحمن محافظ الدرعية، والأمير بندر بن سعود بن محمد المستشار في الديوان الملكي، والأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فيصل بن تركي بن عبدالعزيز المستشار في الديوان الملكي، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن فيصل بن بندر بن عبدالعزيز مساعد رئيس الاستخبارات العامة، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، والأمير سعود بن سلمان بن عبدالعزيز.
المزيد من المقالات
x