صفقة «أرامكو ـ سابك» ترفع حجم الاستحواذات بالمنطقة

صفقة «أرامكو ـ سابك» ترفع حجم الاستحواذات بالمنطقة

الاحد ١٤ / ٠٤ / ٢٠١٩
اعتبر تقرير اقتصادي أن تأكيد صفقة الاندماج الكبيرة بين شركتي «أرامكو السعودية» و«سابك» بقيمة وصلت إلى 70.4 مليار دولار رفع من حجم عمليات الاندماج والاستحواذ التي تستهدف منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في العام 2019 ليتجاوز بالفعل جميع المجاميع السنوية.

وقال تقرير «ميرجرماركت» المتخصص في مجال توفير بيانات ومعلومات صفقات الاندماج والاستحواذ: إن صفقة «أرامكو/‏ سابك» تعد أكبر صفقة اندماج وشراء على مستوى العالم حتى الآن هذا العام، وأنها أحرزت ارتفاعا كبيرا وقياسيا في عمليات الاستحواذ على الأسهم الخاصة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال الربع الأول من العام الحالي 2019.


وأضاف: وحتى مع استبعاد هذه الصفقة، فإن صفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا قد سجلت ثاني أعلى قيمة فصلية لها.

» أبرز الاندماجات

وأشار التقرير إلى أن من أبرز الصفقات البارزة في هذا المجال بالمنطقة كانت صفقة الاندماج بين البنك السعودي البريطاني وبنك الأول في أكتوبر الماضي مقابل 4.7 مليار دولار، تليها صفقة بقيمة 4 مليارات دولار بين بنك أبوظبي التجاري وبنك الاتحاد الوطني الإماراتيين. وتمثل هذه الخطوة ثاني عملية اندماج للخدمات المصرفية المحلية في غضون بضعة أشهر.

وذكر التقرير أنه ومع ابتعاد المنطقة عن مشاكل الاقتصاد الكلي التي ظهرت في أماكن أخرى حول العالم، شهد قطاع الاستثمار الأجنبي ارتفاعا ملحوظا بشكل مخالف للاتجاه العالمي.

» توقع استمرار الصفقات

وقال رئيس خدمات استشارات صفقات الاندماج والاستحواذ وأسواق رأس المال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى إيرنست ويونغ، أنيل مينون: شهد نشاط صفقات الاندماج والاستحواذ بداية قوية في العام 2019، ونتوقع أن يستمر هذا النشاط بقوة خلال العام نتيجة عدة عوامل منها التوجه نحو توحيد العمليات في قطاعات محددة، وعمليات الشراء الإستراتيجية من قبل شركات النفط السيادية والوطنية، وزيادة مخصصات رأس المال في قطاع التكنولوجيا، وهذه العوامل مجتمعة مع تحسّن مستويات التوازن بين العرض والطلب فيما يتعلق بتقييم الصفقات، تساهم في تعزيز نشاط الاندماج والاستحواذ.
المزيد من المقالات
x