البرهان يلغي القوانين المقيدة للحريات

البرهان يلغي القوانين المقيدة للحريات

الاثنين ١٥ / ٠٤ / ٢٠١٩
في خطوة جديدة تحسب له، ألغى المجلس العسكري الانتقالي أمس، القوانين المقيدة للحريات، وخاطب القائم بأعمال وزارة الإعلام السودانية ممثلي القنوات ومكاتب وكالات الأنباء والصحف العربية والدولية لتجديد رخصهم.

وقال عدد من مراسلي وكالات الأنباء والفضائيات والصحف الأجنبية لـ«اليوم»: إن المجلس قرر السماح للأجهزة الإعلامية المحلية والإقليمية والعالمية بالعمل دون أية قيود، لافتين إلى أن وزارة الإعلام خاطبتهم من أجل تجديد رخص مكاتبهم، موضحة لهم أن العمل أصبح حرا دون أي رقابة أو خطوط، خاصة فيما يتعلق بالمعلقين السياسيين أو المعارضين المستضافين باستديوهاتهم في الخرطوم.


يشار إلى أن وفدا ضم عشرة أعضاء من تحالف «قوى إعلان الحرية والتغيير»، التقى في ساعة متأخرة السبت، الفريق أول عبد الفتاح البرهان بالقيادة العامة للجيش، وطالبوه بإعادة هيكلة جهاز الأمن والمخابرات، مشددين على مواصلة اعتصامهم إلى حين تشكيل حكومة مدنية.

وقال رئيس حزب المؤتمر السوداني المعارض وعضو التحالف، عمر الدقير في بيان تحصلت عليه «اليوم»: إن رئيس المجلس الانتقالي أبلغنا بنيته إلغاء القوانين المقيدة للحريات، وأضاف: طالبنا الفريق أول البرهان بحكومة مدنية بصلاحيات تنفيذية كاملة، ومشاركة مدنيين في المجلس العسكري، لافتا إلى تقديم التحالف قائمة تشمل جميع مطالب الشارع السوداني.
المزيد من المقالات
x