بومبيو: مستعدون لمواجهة إيران في أمريكا اللاتينية

بومبيو: مستعدون لمواجهة إيران في أمريكا اللاتينية

الاثنين ١٥ / ٠٤ / ٢٠١٩
جدد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اتهامه أمس، لنظام إيران بدعم الجماعات الإرهابية في أمريكا اللاتينية، مشددا على أنها تمثل خطرا وتهديدا على جميع دول العالم، مؤكدا استعداد بلاده لمواجهتها.

ومن تشيلي وقبيل تحركه تجاه مدينة سان خوسيه دي كوكوتا، الكولومبية الحدودية للقاء اللاجئين الفنزويليين، قال بومبيو في لقاء مع قناة «صوت أمريكا»: لا شك أن الأموال الإيرانية لا تزال في أمريكا الجنوبية تدعم حزب الله، والمنظمات الإجرامية، وتمول كل المنظمات الإرهابية في جميع أنحاء المنطقة، وأضاف مشددا: نرى إيران على حقيقتها، هي أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم، وزاد: تعتبر تهديدا عالميا وخطرا على جميع الدول.

وفي السياق، أبدى الوزير الأمريكي قلقه من بدء شركة طيران الأسبوع الماضي رحلات جوية مباشرة من طهران إلى العاصمة الفنزويلية كاركاس، ما يشير إلى دعمها نظام نيكولاس مادورو المعزول عالميا، كاشفا في ذات الوقت عن تسيير شركة طيران «ماهان إير» المصنفة على قائمة العقوبات الأمريكية لرحلات ممنهجة تنقل مقاتلين ومعدات عسكرية إلى سوريا واليمن ولبنان.

وختم بومبيو حديثه لـ«صوت أمريكا» بقوله: إن تدخلات إيران ليست في مصلحة شعوب أمريكا الجنوبية والولايات المتحدة مستعدة لمواجهتها.