«ملكية الجبيل» تحتفي بتميز 30 مدرسة رياض أطفال

«ملكية الجبيل» تحتفي بتميز 30 مدرسة رياض أطفال

السبت ١٣ / ٠٤ / ٢٠١٩
احتضن مركز الملك عبدالله الحضاري ملتقى منسوبات رياض الأطفال في الهيئة الملكية، بحضور مديرة إدارة رياض الأطفال بالمنطقة الشرقية ليلى العتيبي، ومديرة برنامج رياض الأطفال بالهيئة الملكية نورة الزهراني؛ لتكريم المنسوبات على أبرز الإنجازات التي حققتها رياض الأطفال ومنسوباتها خلال العام، ومساهماتهن في دعم وتطوير المرحلة، ممثلة بـ26 روضة و4 حضانات، تضم 3273 ملتحقا بها.

واستهلت الملتقى مديرة روضة الحويلات عائشة الخاطر بكلمة اللجنة القائمة على الحفل، وشكرت مديرة برنامج رياض الأطفال موظفات البرنامج على إنجازاتهن خلال العام، تلا ذلك تكريم صاحبات الأداء المتميز، والأنشطة التربوية، والروضات المتميزة، بالإضافة إلى المبادرات التطويرية، والمباني المتميزة، والمشاريع الصغيرة، ومسابقة القرآن الكريم والسنة النبوية.


من جانبها، أثنت العتيبي على المبادرات النوعية التي تحتضنها رياض الأطفال بكل المقاييس، إضافة إلى الجهود الجبارة التي قمن بها المنسوبات للارتقاء بمستوى التعليم، مثمنة جهود فريق العمل التي تجلت خلال الملتقى، مبينة أن حجر الأساس لهذه المرحلة في الهيئة الملكية في أيد أمينة.

بدورها، أوضحت الزهراني لـ«اليوم» أن رياض الأطفال قدمت خلال هذا العام 26 مهرجانا ترفيهيا تعليميا، و52 نشاطا تربويا، و8 برامج مسائية، إضافة إلى اشتراك أطفال رياض الأطفال في الحدث العالمي ساعة البرمجة، ومجموعة من البرامج التوعوية والشراكات المجتمعية، والزيارات والرحلات، التربوية للأطفال، وتفعيل عدد من الأيام العالمية داخل الروضات، مثل يوم المعلم واليوم العالمي للدفاع المدني، واليوم العالمي للسكر.

وأكدت الزهراني أن الروضات الفائزة بجائزة التميز هي ما تميزت بالجانبين التنظيمي والجمالي، والاستغلال الأمثل للمباني، إضافة إلى نشر ثقافة المحافظة على الممتلكات، مشيرة إلى أن جميع المباني في برنامج رياض أطفال الهيئة الملكية صممت على أعلى مقاييس السلامة.
المزيد من المقالات
x