«السلبية» تحسم موقعة الاتفاق والفتح

الشباب يتمسك بالثالث ويزيد أوجاع الباطن

«السلبية» تحسم موقعة الاتفاق والفتح

الجمعة ١٢ / ٠٤ / ٢٠١٩
حسم التعادل السلبي المواجهة التي جمعت الاتفاق والفتح على استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام في افتتاح منافسات المرحلة 27 لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وبهذه النتيجة رفع الاتفاق رصيده إلى 33 نقطة في المركز التاسع فيما رفع الفتح رصيده إلى 35 نقطة في المركز الثامن.


وجاءت بداية الشوط الأول سريعة من الفريقين ولكن هجماتهما لم تشكل خطورة على المرميين باستثناء هجمتين كانت الأولى للاتفاق عندما ارتقى الأوروجوياني رامون أرياس لكرة عرضية لعبها برأسه قوية بجوار القائم (24) قبل أن يرد الفتح بواسطة محمد المجحد الذي صوب كرة لولبية من خارج منطقة الجزاء اعتلت العارضة بقليل (39). وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني وكاد الفتح يخطف هدفا لولا تدخل الدفاع الذي حول الكرة للركنية (51) ولاحت فرصة للاتفاق عندما صوب السلوفاكي فيليب كيش كرة قوية مرت بجانب القائم (53) وكرر زميله علي هزازي نفس المحاولة وصوب كرة قوية مرت بمحاذاة القائم (56)، وتألق عبدالله الصالح في مرماه وأنقذ مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة حمد الجهيم المقصية قبل أن تعود ويشتتها الدفاع عن منطقة الخطر (65) وصوب هزاع الهزاع كرة قوية ولكن حارس الفتح ماكسيم كوفال أمسكها على دفعتين (82)، وأضاع حمد الجهيم هدفا لا يضيع عندما انفرد بالمرمى الاتفاقي ولعب الكرة بجانب القائم (84)، وفي الدقيقة الأخيرة أهدر التونسي أحمد العكايشي فرصة سانحة للتسجيل عندما استقبل كرة داخل منطقة الجزاء وتجاوز المدافع قبل أن يصوبها بجوار القائم.

وحافظ الشباب على مركزه الثالث بعدما تجاوز مضيفه الباطن 2-1 في اللقاء الذي جمعهما على ملعب نادي الباطن بحفر الباطن.

تقدم الشباب بهدفين سجلهما البرازيلي سيبا دي فريتاس في الدقيقتين (37 و66) وقبل أن يقلص الباطن النتيجة بواسطة البرازيلي كريسان داكروز في الدقيقة (90+3). ورفع الشباب رصيده إلى 50 نقطة بينما بقي الباطن على رصيده السابق 22 نقطة في المركز قبل الأخير وبات مهددا بالهبوط للدرجة الأولى أكثر من أي وقت مضى.
المزيد من المقالات
x