الجيش الجزائري يدعم المرحلة الانتقالية ويلاحق الفاسدين

الجيش الجزائري يدعم المرحلة الانتقالية ويلاحق الفاسدين

الخميس ١١ / ٠٤ / ٢٠١٩
أكد الجيش الجزائري أمس، دعمه للمرحلة الانتقالية، داعيا الشعب إلى الصبر، واتهم في ذات الوقت أطرافا أجنبية- لم يسمها- بمحاولة زرع الفتنة في البلاد، كما تعهد بملاحقة قضائية للنخبة الحاكمة الفاسدة.

ونقلت قناة «النهار» التلفزيونية عن قائد الجيش الجزائري الفريق قايد صالح قوله: إن الجيش سيدعم المرحلة الانتقالية في البلاد، مستدركا: إنها تتطلب من الشعب الصبر، وزاد: إن العدالة منتظر منها الشروع في إجراءات المتابعات القضائية ضد العصابة، في إشارة واضحة للنخبة الحاكمة.


وصادرت السلطات بالفعل جوازات سفر أكثر من عشرة رجال أعمال في إطار تحقيق في مزاعم فساد. ونسبت القناة إلى صالح قوله: إن الجيش سيضمن تلبية مطالب الشعب، مضيفا: إن أطرافا أجنبية تحاول زرع الفتنة وزعزعة الاستقرار في الجزائر.
المزيد من المقالات
x