30 مترا مربعا.. مساحة تأثير القنبلة الصوتية

30 مترا مربعا.. مساحة تأثير القنبلة الصوتية

الأربعاء ١٠ / ٠٤ / ٢٠١٩
في الوقت الذي أعلنت أمن الدولة، في بيانها، أمس الأول، عن ضبط عدد من الأسلحة بداخل المركبة التي كان يستقلّها الإرهابيون، في عملية استباقيّة، حينما كانوا ينوون تنفيذ عمل إرهابي. وجاء ضمن هذه الأسلحة عدد (1) قنبلة صوتيّة، فقد كشف مدير إدارة المتفجرات في المنطقة الشرقية (سابقا) العميد علي حسن الراشد لـ «اليوم» أن حيازة القنابل الصوتيّة لا يعدُ مؤثرا، كون هذا النوع من القنابل يستخدم في محاولة إرباك الخصم عن طريق صمّ الآذان ومنعها عن حاسّة السمع. وقال: ليس لها تأثير كبير.

وأضاف الراشد: يتم تصنيع القنابل الصوتيّة في الخارج، ولا يتم تصنيعها يدويا محليا، إذ تقوم بإصدار دخّان وصوت قوي بعد رميها، من أجل شلّ السمع، وفقدان التركيز كي يتمّ بعدها إجراء أي عملية.


ولفت إلى أن مساحة تأثيرها تختلف من قنبلة إلى أخرى، ومن مكان تصنيع إلى آخر، إذ أن مساحة تأثيرها قد تصل لـ 30 مترا مربعا. وأكد الراشد على ضرورة الإبلاغ في حال الاشتباه بأي محاولة عمل إرهابي أو حيازة لأسلحة غير مرخّصة، من أجل الحفاظ على سلامة الوطن والمواطنين.
المزيد من المقالات
x