تكريم متبرعين بالأعضاء والخلايا الجذعية

تكريم متبرعين بالأعضاء والخلايا الجذعية

الثلاثاء ٠٩ / ٠٤ / ٢٠١٩
كرم نادي الحي بمدرسة الأمير محمد بن فهد بن جلوي متبرعين بالكلى وأجزاء من الكبد والخلايا الجذعية «النخاع» والبالغ عددهم 20 من رجال ونساء وأطفال جسدوا أروع صور التكافل الاجتماعي والتضحية حينما تبرعوا بالكلى وأجزاء من الكبد والخلايا الجذعية «النخاع» من أجل إسعاد من يعانون الألم.

وقدم راعي الحفل سعد الوحيمد دعما عينيا وهدايا للمتبرعين جميعا والذي يأتي ضمن سلسلة من البرامج المجتمعية بحضور عدد كبير من رجال المجتمع.


وبدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم للقارئ عبدالله العساف، ثم كلمة قائد نادي الحي بمدرسة الأمير محمد بن فهد بن جلوي خالد السليم، رحب فيها بالجميع وبالكرماء الأوفياء الذين أرخصوا أجزاءً غالية من أجسادهم.

ثم كلمة لراعي الحفل سعد الوحيمد الذي قال: تشرفت بتكريمِ الكرماء الأوفياء الذين أرخصوا أجزاءً غالية من أجسادهم من أجل إسعاد الآخرين سواءً من أهاليهم أو من أفراد مجتمعهم.
المزيد من المقالات
x