«العميد» يبحث عن عودة قوية

«العميد» يبحث عن عودة قوية

الاثنين ٠٨ / ٠٤ / ٢٠١٩
بطموحات كبيرة، يتطلع الاتحاد إلى تجاوز خسارته الثقيلة أمام الوحدة الإماراتي والتمسك بالصدارة عندما يستقبل لوكوموتيف طشقند الليلة في جدة. وتعتبر المواجهة التي تجمع الاتحاد وضيفه الأوزبكي هي الثانية بين الفريقين والمواجهة رقم 17 في تاريخ مواجهات الاتحاد أمام الأندية الأوزبكية، حيث سبق أن تقابلا في 16 مباراة، 6 أمام بختاكور ومثلها أمام بونيودكور واثنتان أمام نيفتشي ومثلها أمام لوكوموتيف، وفاز خلالها الاتحاد في 9 مباريات وفازت الأندية الأوزبكية في مباراتين فقط وحسم التعادل 5 مباريات، وسجل هجوم الاتحاد خلال تلك المواجهات 27 هدفا، فيما سجلت الفرق الأوزبكية 11 هدفا فقط.

وتعود أول مباراة جمعت الاتحاد بالأندية الأوزبكية إلى 15 مارس 1999 عندما واجه بختاكور الأوزبكي في ذهاب الدور ربع النهائي لكأس الكؤوس الآسيوية وفاز حينها 3-0، تعاقب على تسجيلها علي هادي والمغربي أحمد بهجا والحسن اليامي قبل أن يفوز إيابا في طشقند بهدف نظيف سجله حمزة إدريس. أما آخر مباراة فتعود إلى 1 مارس 2016 عندما واجه لوكوموتيف طشقند وانتهت بالتعادل 1-1، سجل للاتحاد الغاني سولي مونتاري وللفريق الأوزبكي عبدو خاليغوف تيمور.
المزيد من المقالات
x