مبادرة نوعية لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة

مبادرة نوعية لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة

الاحد ٠٧ / ٠٤ / ٢٠١٩
جمعت إحدى المبادرات النوعية بالمنطقة الشرقية عدة جهات مختصة بمجال الإعاقة في ملتقى مع أسر ذوي الاحتياجات الخاصة والإعلاميين والمهتمين بهذا الشأن، متضمنة محاضرات وورش عمل ومعرضا مصاحبا وحلقات نقاش بين المشاركين بهدف تحقيق الدمج وتصحيح الصورة الذهنية ورصد أبرز قضايا هذه الفئة من المجتمع وصناعة أفكار إبداعية لخدمتهم.

وأكدت مزنة الزامل مؤسسة ملتقى «خطوات نحو الدمج» الذي انطلق أمس، إيمانهم في روضة الدمج بأن التعليم حق للجميع بغض النظر عن قدرات ذوي الاحتياجات الخاصة، وهو ما جعلهم يطلقون هذه المبادرة لتسهيل عملية دمج أطفال الاحتياجات الخاصة مع أقرانهم في المدرسة والمجتمع، مبينة أن تنمية المهارات المهنية للعاملين مع ذوي الاحتياجات الخاصة تتطلب تقديم المحاضرات وورش العمل على يد مختصين، إضافة إلى تناولهم قضايا ذوي الاحتياجات الخاصة بهدف التوعية المجتمعية والحرص على عقد اتفاقيات مع الجهات المقدمة للخدمة «التربوية، الترفيهية، التدريب» لتجويد وتطوير الخدمات المقدمة.


وأوضحت المشرفة العامة بالروضة ترحيب عبدالباسط، أن هذه المبادرة جاءت كملتقى تحت مسمى «خطوات نحو الدمج» بتنظيم روضة الأساليب الحديثة ودعم مجموعة الزامل، منطلقة في دورتها الرابعة.
المزيد من المقالات
x