هاكاثون التقنية المالية يبحث عن فرص الاستثمار

هاكاثون التقنية المالية يبحث عن فرص الاستثمار

الاحد ٧ / ٠٤ / ٢٠١٩
نظمت كلية الأعمال بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، مسابقة هاكاثون التقنية المالية (FinTech) في نسختها الأولى على مستوى المملكة، حضرها 120 مشاركاً يمثلون 44 فريقاً من المهتمين بمجال التقنية المالية من المنطقة الشرقية وجدة والرياض.

ويهدف هاكاثون التقنية المالية، إلى تشجيع الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية (FinTech) والتوعية بهذا المجال وعرض الأفكار المبتكرة من المشاركين، بالإضافة إلى المساهمة في رفع مستوى الفهم لهذه الصناعة الناشئة وتسريع موجة الابتكار فيها وزيادة الاستثمار المحتمل بين البنوك والجهات المالية الأخرى.

وجمع الهاكاثون بين مخططي الأعمال والمطورين والمبتكرين والمصممين ورجال الأعمال ومديري البنوك لتطوير المنتجات المالية واكتشاف التقنيات الجديدة التي لها تأثير إيجابي محتمل على الصناعة المالية السعودية.

وقال عميد كلية الأعمال بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور هشام بن جميل مرداد، إن الكلية حرصت على استضافة وتنظيم الهكاثون وأن تكون من أوائل المبادرين في دعم مجال التقنية المالية تماشياً مع رؤية المملكة 2030 نحو اقتصاد مزدهر وتماشياً مع الاستراتيجيات والتوجهات الجديدة للكلية، مشيراً إلى أن الكلية غيرت اسمها مؤخراً من كلية الإدارة الصناعية إلى كلية الأعمال.

وأضاف: "من شأن هذا التغيير أن يجعلها أكثر ملاءمة مع الصناعة ويعزز جسور الروابط بيننا وهو ما تطمح إليه أي كلية أعمال لما في ذلك من إثراء للعملية التعليمية للطلاب وتجويد مخرجات التعليم".

وتابع: "الفرق الفائزة حازت على جوائز مالية بقيمة إجمالية بلغت 115000 ريال بالإضافة إلى فرص حضانة في معهد ريادة الأعمال بالجامعة، كما حضر الحفل الختامي مديرو من البنوك الداعمة ومستثمرون.