معرض للمشروعات البحثية المجتمعية في جامعة الإمام عبدالرحمن

معرض للمشروعات البحثية المجتمعية في جامعة الإمام عبدالرحمن

السبت ٠٦ / ٠٤ / ٢٠١٩
افتتح مدير جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل الدكتور عبدالله الربيش معرض كلية الصحة العامة للمشروعات البحثية المجتمعية، الذي تنظمه الكلية بحضور عميدها الدكتور تركي العنزي، وعدد من وكلاء الجامعة والعمداء وأعضاء هيئة التدريس والطلاب المشاركين.

وثمَّن الدكتور الربيش مشاركة الطلاب والطالبات في هذه التظاهرة العلميّة، التي تنم عن إعداد محتوى علمي متميز يواكب التطلعات ويرسم مستقبل مشرق للكلية في ضوء ما تسعى إليه من خطط وإستراتيجيات مقبلة ستكون بإذن الله في مصاف الكليات الرائدة وهذا ما يؤكد تنوع الأعمال ومواكبتها للتطور في المجال الصحي في المملكة، متمنياً التوفيق للجميع.


من جانبه، أبان عميد كلية الصحة العامة، بأن هذا المعرض يقدم عدداً من المشروعات البحثية والمجتمعية والنتاج العلمي، الذي جرى العام الحالي بمشروعات قدمها طلاب وطالبات الكلية، حيث جرى ربط المشروعات كافة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بما يتناسب مع برنامج التحول الوطني 2020، لافتًا الانتباه إلى أن لدى الكلية 53 مشروعاً جرى ربطها مع محاور التحول الوطني مثل التحول في القطاع الصحي ومجموعة من المشروعات وربط برنامج جودة الحياة والأمان والجودة وربط أكثر من 15 مشروعًا بها، متوقعًا أن يتم ربط المشروعات كافة العام القادم بما يتناسب مع التحول الوطني ورؤية المملكة الطموحة 2030.

ونوه الدكتور العنزي، أن لدى الكلية مؤشر أداء قويا للعام القادم للوصول إلى عدد كبير للأبحاث والنشر في مجالات علمية محكمة ومعترف بها دوليا، بالإضافة إلى التوجه لرفع عدد المشاركات من خلال الطلاب الجدد في العام القادم وإجراء عمليات تطوير للبرامج بما يتناسب مع الخطة الإستراتيجية للجامعة والتطور المستمر في المجالات والمستويات كافة، مؤكدًا حرص ومتابعة إدارة الجامعة بكل ما يتعلق بعوامل التطوير مع المستجدات في المجالات العلمية.

من جهتها، أشارت وكيلة الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتورة أروى خالد العمران، إلى أن عددا من أبحاث مشروعات تخرج من طلبة البكالوريوس والماجستير وأبحاث من قسم إدارة المعلومات الصحية، وصحة البيئة، والصحة العامة، وقسم الجودة والصحة العامة، مبينة أنه جرى عرض أبحاث لأعضاء هيئة التدريس وخمس براءات اختراع.
المزيد من المقالات
x