عاجل

وصول ضيوف برنامج خادم الحرمين للعمرة إلى المدينة

وصول ضيوف برنامج خادم الحرمين للعمرة إلى المدينة

الخميس ٠٤ / ٠٤ / ٢٠١٩
اكتمل وصول المجموعة الـ 14 من ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة، الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، أمس للمدينة المنورة؛ البالغ عددهم 225 معتمراً ومعتمرة، قدموا من 27 دولة من قارات آسيا وأفريقيا وأوروبا هي: إندونيسيا، وماليزيا، والفلبين، والهند، وبنجلاديش، والصين، وباكستان، وتايلاند، والبوسنة والهرسك، وكوسوفا، وكرواتيا، وسلوفينيا، ومقدونيا، وصربيا، وألبانيا، والجبل الأسود، وكوريا الجنوبية، وهونج كونج، وموريتانيا، والجزائر، ومصر، وتونس، والمغرب، والسودان، والمالديف، والأردن، ولبنان.

وعبّر الضيوف عقب وصولهم، عن شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على الاستضافة الكريمة لأداء مناسك العمرة، مشيدين بتميز الخدمات والتسهيلات، التي قُدّمت لهم منذ مغادرتهم بلادهم حتى وصولهم للمملكة، سائلين الله أن يديم على المملكة عزها ورخاءها واستقرارها.


من جهته، رحب وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية المشرف على الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة الدكتور عبدالله بن محمد الصامل بالضيوف، متمنياً لهم عمرة مقبولة وإقامة طيبة في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية، مشيراً إلى أن جميع منسوبي الوزارة يعتزون ويفتخرون بتقديم الخدمة للضيوف، الذين يحملون اسم ضيوف خادم الحرمين الشريفين. وأكد الدكتور الصامل أن أمر خادم الحرمين الشريفين -أيده الله- باستضافة هذه المجموعة يؤكد اهتمامه وحرصه بمصالح المسلمين في أنحاء العالم، كما يجسد السعي الدؤوب والحثيث لتقوية أواصر العلاقات الودية بين المسلمين شعوباً وحكومات، لافتاً النظر إلى أن البرنامج يحظى بإشراف وبمتابعة من معالي الوزير المشرف العام على البرنامج الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، الذي يقف خلف كل نجاح لهذا البرنامج تحقيقاً لتطلعات ورؤى القيادة الرشيدة من هذا البرنامج النوعي.

وأوضح وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية أن الأمانة العامة للبرنامج جندت طاقاتها وكوادرها، وهيأت جميع السبل لإنجاح أعمال البرنامج، كما أعدت برنامجاً ثقافياً متنوعاً في المدينة المنورة، يتضمن عقد عدد من الملتقيات والندوات؛ يأتي في مقدمتها لقاء مفتوح مع فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ الدكتور صلاح البدير، إضافة إلى زيارات لمعالم المدينة التاريخية كمسجد قباء وزيارة شهداء أُحد، ومجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، ومعرض القرآن الكريم.
المزيد من المقالات
x