خداع بصري للتعبير عن العزلة في أعمال «روبن إيلي»

خداع بصري للتعبير عن العزلة في أعمال «روبن إيلي»

الأربعاء ٠٣ / ٠٤ / ٢٠١٩
تميز الفنان الأسترالي العالمي «روبن إيلي» بأسلوب فني خاص يعتمد فيه على الخداع البصري، وقد يعتقد المشاهد للوحاته أنها صور واقعية مغطاة بسيلوفان بسبب الدقة والحيوية التي تظهر بشكل صريح في لوحاته، فمن المستحيل معرفة أن هذه الأعمال ليست صورا فوتوغرافية، حيث يتعامل «إيلي» بشكل عام مع مسائل الاغتراب والهوية وتمثيل الجسم والإدراك الناجم عن التقدم التكنولوجي السريع، فيما تصور أغلب لوحاته الزيتية صور لوحات عالمية مشهورة مغلفة بالورق البلاستيكي المجعد. وأكد «إيلي» أنه يحاول استكشاف مفهوم العزلة في العالم الحديث، ويعمل الغلاف البلاستيكي في صورته كوسيط لهذا، لأنه شيء يمكن رؤيته من خلاله، ولكن لا نشعر به.

وحصل «روبن إيلي» على العديد من الجوائز الفنية وتعرض أعماله في العديد من المجموعات الفنية في جميع أنحاء العالم، وقد تم اقتناؤها مؤخرا من قبل متحف «ريدلي تري» للفنون في الولايات المتحدة.
المزيد من المقالات
x