عاجل

فتح معبرين لتسهيل المرور بين «طيبة وشعلة الدمام»

فتح معبرين لتسهيل المرور بين «طيبة وشعلة الدمام»

الأربعاء ٣ / ٠٤ / ٢٠١٩
أوضح رئيس المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية عبدالهادي الشمري أن المجلس طلب من الأمانة منذ مدة فتح معبرين بين حيي طيبة والشعلة، وأنهت الأمانة جميع المتطلبات الفنية والموافقات النهائية من المؤسسة العامة لتحلية المياه، وسوف يتم التنفيذ قريباً لمعبرين خرسانيين في الدمام وهما لربط حي طيبة مع حي الشعلة عبر طريق عبدالرحمن بن عوف وطريق أبوعبيدة الجراح، ولتكون تلك المعابر وسيلة جيدة لتسهيل مرور أهالي الأحياء بالتنقل بينها بكل يسر وسهولة واختصارا للوقت، وثمن الشمري الجهود الحثيثة ومتابعة المجلس وأعضائه للعديد من المشاريع والأعمال المنوطة بكل لجنة والعمل بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.

وجاء إعلان موافقة التحلية بالسماح بتنفيذ مشروع المعابر في الجلسة الاعتيادية للمجلس الأسبوع الماضي، والذي تضمن عددا من المخرجات التي تهم أهالي حاضرة الدمام حيث أصدر المجلس قراراً بصيانة الأنفاق والجسور بحاضرة الدمام، إضافة إلى توصية من المجلس بإنشاء كباري حديدية بالمواقع الحرجة على غرار ما تم في طريق الملك فهد بالرياض، كذلك طالب المجلس بفتح شارع الخليفة أبوبكر مع تقاطع شارع محمد بن عبدالوهاب باتجاه الجنوب ووضع إشارة أو دوار.

وأكد الشمري أن المجلس يحرص على استمرار متابعة كافة المشاريع في الحاضرة وآليات إنجازها، حيث كان آخرها نفق طريق الأمير محمد بن فهد وطريق الأمام علي ومشروعين معهما، وهذا إحدى الخطوات الهامة التي يسعى المجلس أن تتواصل وتستمر في ظل توجيهات سمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه اللذين لا يدخران جهدا في توفير كل الإمكانيات والخدمات للمواطنين في المنطقة.

وفي سياق متصل أوضح المتحدث الرسمي للمجلس محمد العتيبي أنه من المقرر أن يتم اختيار أفضل خمسة مشاريع مجتمعية طلابية، وذلك ضمن مبادرة (الطالب صديق المجلس)، حيث تشارك 17 ثانوية بشرق الدمام بـ 17 مشروعا طلابيا، وسيتم تكريم أصحاب أفضل خمسة مشاريع، وذلك من خلال لجنة تحكيم في مقر المجلس، كما سيتم تقديم المشاريع الفائزة إلى المجلس البلدي تمهيداً لتفعيلها وترجمتها على أرض الواقع، وما يختص بالمبادرة والمواضيع التي تطرح وطريقة احتساب الجوائز، مشيدا بالتعاون المتميز مع تعليم الشرقية الذي من شأنه أن يخدم المبادرة بما وضعت لها من خطط وأهداف نوعية والاستفادة من الآراء التي من خلالها تدفع المبادرة إلى النجاح الدائم والاستمرارية المطلوبة.