«المالية» تحصد درع الحكومة الذكية لعام 2019

«المالية» تحصد درع الحكومة الذكية لعام 2019

الأربعاء ٢٧ / ٠٣ / ٢٠١٩
حصدت وزارة المالية على جائزة "درع الحكـومة الذكية " في دورتها الرابعة عشر 2019م - والتي تنظمها أكاديمـية جـوائـز التميز في المنطقة العربية، وذلك عن النظام المركزي للحقوق المالية (صرف) الذي يُعد ضمن الإجراءات التطويرية التي تقوم بها وزارة المالية لرفع كفاءة تعاملاتها مع الجهات الحكومية.

ويرتبط نظام صرف مع منصة (اعتماد) في خدمة إدارة مدفوعات الحقوق المالية لموظفي الدولة، ويسهم نظام"صرف" الذي يعد أحد مشاريع تمكين التحول الرقمي في وزارة المالية ضمن برنامج التوازن المالي لـ "رؤية المملكة 2030"، لهدف توفير قاعدة بيانات مركزية للحقوق المالية لموظفي الدولة من (رواتب، وبدلات، وعلاوات، ومكافآت شهرية، وأية ميزات مالية أخرى)، كما يوفر تقارير ذكاء الأعمال للمساعدة في اتخاذ القرارات ذات العلاقة.

ويعكس النظام تحقيق مبدأ الشراكة والتواصل مع جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة، لتعزيز تطوير السياسات المالية، وفقاً للخطط الوطنية نحو التحول الرقمي والعمل على أتمتة خدماتها وتحسين الكفاءة التشغيلية وتجربة المستفيدين بالاعتماد على العمليات المالية الإلكترونية، والتصديق الرقمي كبديل عن الأوامر والإشعارات الورقية المستخدمة سابقاً، والاعتماد على التقنية في إطار تطوير أساليب المدفوعات نحو تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030".

من جانبه، أكد وكيل الوزارة لشؤون التقنية والتطوير سعادة الأستاذ أحمد بن محمد الصويان أن وزارة المالية ولهدف دعم التحول الرقمي في التعاملات المالية لتعزيز الوصول لمستهدفات "رؤية المملكة 2030" ، تعمل حالياً على ربط جميع الجهات، في سبيل تطوير أساليب تنفيذ المدفوعات، وفق أعلى المعايير في تقديم الخدمات التي تعتمد على الموثوقية والشفافية لبناء نظام مالي إلكتروني متين يعتمد على التقنية، ويربط في ذلك عمليات المدفوعات بين القطاعين الحكومي والمالي بشكل آلي.

يذكر أن جائزة درع الحكومة الذكية العربية التي أقيمت مساء أمس يوم الأثنين 25 مارس 2019بفندق الانتركونتننتال سيتي ستار بمدينة القاهرة، تحت رعاية معالي وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري بجمهورية مصر العربية الدكتورة هالة السعيد تُمنح من قبل أكاديمية جوائز التميز في المنطقة العربية للحكومات والمؤسسات الرسمية في الدول العربية بهدف تعزيز وتشجيع الإبداع في تصميم المواقع والصفحات الإلكترونية والتطبيقات الذكية للحكومات العربية ، وتقديم خدمات تسهم في خلق بيئة رقمية تهدف إلى تعزيز الشفافية وتسريع العمل الحكومي .