«موسم الشرقية».. 100 فعالية تنقل المملكة إلى العالمية

عروض منوعة وترفيه هادف وملتقى للعلم والعلماء

«موسم الشرقية».. 100 فعالية تنقل المملكة إلى العالمية

السبت ٢٣ / ٠٣ / ٢٠١٩
«موسم الشرقية» يعد أول موسم من مواسم السعودية، التي تم الإعلان عنها مؤخرا ضمن «برنامج جودة الحياة 2020» أحد أهم برامج التحول الوطني 2020، ورؤية المملكة 2030. ويضطلع الموسم بدور مهم في إبراز المملكة كوجهة عالمية متنوعة في مجالات الطاقة والاقتصاد والثقافة والترفيه، مع التركيز على ربط البعد الثقافي للمنطقة بالطاقة باعتبارها أكبر مركز لإنتاج الطاقة والصناعات النفطية في العالم.

» 100 فعالية


ويقع الساحل الشرقي للمملكة بالقرب من عواصم دول الخليج العربي، مما جعله حلقة وصل ونقطة مرور بين شعوب الخليج. وتمتاز المنطقة الشرقية بشواطئ خلابة، ووجهات بحرية جميلة، ومنتجعات هادئة، ومدن ترفيهية ممتعة، بالإضافة إلى العديد من المواقع الأثرية والمعالم التاريخية العريقة والمتنوعة، هذه المزايا حفزت اللجنة المنظمة لـ «مواسم السعودية» أن تكون المنطقة الشرقية هي نقطة الانطلاقة، وأن يكون «موسم الشرقية» هو أول مواسم السعودية الأحد عشر، التي تهدف إلى تحويل المملكة إلى أحد أهم الوجهات السياحية في العالم. وحرصت اللجنة المنظمة لموسم الشرقية على تقديم أكثر من 100 فعالية متنوعة ومتميّزة تم اختيارها بدقة لتناسب كل شرائح المجتمع، وأكثر ما يميّز هذه الفعاليات هي المشاركات العالمية البارزة، التي تقام بعضها لأول مرة في المملكة، مما يجعلها محط أنظار ومتابعة من الجميع.

» عروض مميزة

ومن أبرز الفعاليات معرض الفنان العالمي الإيطالي الشهير «ليوناردو دافينشي»، الذي يقام في القاعة الكبرى لمركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء» بالظهران لأول مرة على مستوى المملكة والشرق الأوسط ويستمر حتى 30 مارس الجاري لاستعراض أعمال الفنان والعالم الرسام والمفكر الشهير صاحب لوحة «موناليزا»، وكذلك المعرض التفاعلي «فان جوخ» بمركز «إثراء»، و«سباق الفورميلا1 للزوارق»، الذي سيقام في 28 حتى 30 مارس الجاري بالدمام، التي تم اختيارها بسبب شواطئها الهادئة والجميلة والمناسبة لهذا السباق مما يجعلها وجهة جاذبة لاستقبال سباقات عالمية مماثلة مستقبلا، وكذلك عروض «الأوبرا المصرية» وفرقة «التخت الشرقي» الموسيقية التابعة للأوبرا المصرية.

» ملتقى للعلم

كما تتضمن الفعاليات العالمية، «مهرجان بوليوود»، الذي يفتح نافذة على الثقافة الهندية في مدينة الخبر من 28 إلى 30 مارس، وفرقة «ستيلتووكر»، التي تقدم أشكالا من العروض الفنية الرائعة، ويتمّيز أفراد الفرقة بطول قامتهم لاستخدام الأعمدة والركائز في عروضهم، وسباق «سيرك إلوز»، الذي يعد أهم وأعرق عروض السيرك العالمية في متنزه لايف بارك بالدمام حتى 30 مارس الجاري، و«مهرجان الألوان العالمي»، وحفلات غنائية عالمية وغيرها.

ويمثل «موسم الشرقية» بهذا التمازج العالمي الرائع ملتقى مهما للعلم والعلماء، حيث استقطب منتدى الأحساء للاستثمار في دورته الخامسة إلى جانب الوزراء وكبار المسؤولين في القطاعين العام والخاص نخبة من الخبراء العالميين. كما يشارك في المؤتمر العالمي الخامس لعلوم طب القلب بالأحساء، الذي ينطلق اليوم وحتى 27 مارس الجاري أطباء قلب وعلماء مـن حول العالم لاستعراض آخر ما توصل إليه العلم الحديث في مجال طب القلب وعلاجه.
المزيد من المقالات
x