دموع المرزوق تعيد ذكريات الجنبي

دموع المرزوق تعيد ذكريات الجنبي

الاحد ٢٤ / ٠٣ / ٢٠١٩
عاش خالد المرزوق المدرب الوطني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الصفا لحظات عصيبة خلال اللقاء الذي جمع فريقه باللواء في إياب دور الـ (8) من بطولة المملكة، والتي تمثلت في مواصلة لاعبيه إهدار الفرص السانحة للتسجيل، حيث يمتلك خبرة كبيرة في مثل هذه المباريات، التي يمكن لخطأ وحيد أن يساهم في قلب الطاولة في وجه الفريق الأفضل.

ويبدو أن الضغوطات الكبيرة التي تعرض لها المرزوق في سبيل الوصول بالفريق لهذه المرحلة الحاسمة، قد أثرت عليه كثيرا، فقد ذرف دموعه عقب اللقاء، وعجز عن التصريح نظير الفرحة الكبيرة التي عاشها رفقة لاعبي الفريق وجماهيرهم.


جماهير الصفا تذكرت لحظات الصعود التاريخي الأول لدوري الدرجة الثانية في العام (2011)م، الذي تحقق عقب استقراره في دوري الدرجة الثالثة واستمر لما يقارب الـ (63) عاما، حيث كان ذلك التأهل على يد مدرب وطني آخر هو رضا الجنبي الخبير بدوري الدرجة الثالثة.
المزيد من المقالات
x