كيف أنهى أطباء بريدة معاناة طفل من تشوه في أصابعه ؟

كيف أنهى أطباء بريدة معاناة طفل من تشوه في أصابعه ؟

الأربعاء ٢٠ / ٠٣ / ٢٠١٩
أنهى بفضل الله أطباء قسم العظام بمستشفى والولادة والأطفال بمدينة بريدة معاناة طفل من تشوّه خلقي بأصابع اليد.

وكان الطفل يشكو من وجود انحراف بأصابع اليد، وبعد الكشف السريري والتصوير الشعاعي تبين أن لديه تشوه خلقي في الأصبع السبابة من اليد اليسرى وذلك بحدوث انحراف جانبي في محور عظم السلامية القريبة للاصبع، وقد استقر الرأي الطبي على إجراء عمل جراحي، وذلك عبر قطع عظمي تصحيحي لعظمة السلامية القريبة وإعادة محور العظم المنحرف إلى الوضعية الطبيعية وتثبيته بسيخ معدني خاص.

وتم العمل الجراحي بنجاح ولله الحمد، ووضع الطفل مستقر بعد العمل الجراحي وتم خروجه إلى المنزل بفضل من الله.

وتأتي هذه الخطوات تماشياً مع الجهود التي تقوم بها الصحة لتحقيق أحد أهدافها في برنامج التحول الوطني وهو تحسين الرعاية الصحية المقدمة قبل التنويم والرعاية المقدمة في المستشفيات الرئيسة (الطوارئ والعناية المركزة)، حيث يرتبط هذا الهدف بأحد أهداف رؤية 2030 وهو تحسين جودة الخدمات الصحية بشقيها الوقائي والعلاجي